جعجع يا جعجع

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2012-04-17
985
جعجع يا جعجع
موفق محادين

 هذه ايام جعجع في لبنان, صورة اخرى وحلة جديدة وطبعة منمقة مزيدة ورضا غير مسبوق في أوساط اسلامية قالت عنه فيما مضى ما لم يقله احد في الخمور المعتقة والجديدة....

هل تذكرون الام تيريزا, او غاندي او ما شاء لكم من ذاكرة التسامح والغفران....

من أين نبدأ يا جعجع ايامك البهيجة من وردة البستان, هل كانت سوسنة ام زنبقة ومن غيرك تحميه الورود من رصاص الغادرين, تنحني فجأة وعلى غير ميعاد لالتقاط وردة في الطريق, فينهال عليك الرصاص في تلك اللحظة بالذات وتنجو مرة اخرى وتأخذ الوردة بين يديك عابقة معبقة.

وليس الورد وحده ايها البهيج في ايامك البهيجة, بل الربيع كله من معراب الى طنجقه, وقد قلت ان الزهور كل الزهور من المحيط الى الخليج بدأت من قرنة شهوان وأرز لبنان وصدقك من صدقك وتناسوا, فالنسيان عادة العربان, جولاتك العتيدة مع عمر سليمان.

وما الضير في ذلك, فانت مهم ونوعي وصيتك يطبق الافاق, وكيف لا يا جعجع وتاريخك حافل مع الرفاق... نمور شمعون وجيرانك في كسروان.

ما علينا وما عليك من عروبة الجيران (فالاخوان) يزورونك ويشدون الرحال الى عرينك ويشككون بالروايات (المفبركة) ضد تاريخك... فلم تكن ابدا تتابع (القوات) (بالدربيل) وهي تقتل الاطفال والنساء في شاتيلا, تفقأ العيون وتبقر البطون وترسم نجمة داود على الحيطان.

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :





الأكثر قراءة

هل تعتقد ان حكومة الملقي راحلة قريبا :

  • نعم
  • لا
Ajax Loader
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.