وللمدن تاريخ

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2012-05-13
1163
وللمدن تاريخ
موفق محادين

 للمناطق والمدن صفحاتها الخاصة, مجيدة او مخزية, عادية او ذات شأن دولي, سياسي, اقتصادي, ثقافي.. الخ.

بعضها حاز على سمعة طيبة, واخرى على سمعة رديئة, وبعضها عاش التجربتين, وهكذا:-

1- من المناطق والمدن التي استحوذت على محطات في التاريخ العربي المعاصر, شرم الشيخ واعلاناتها السياسية ابان السادات ومبارك, ومثلها البحر الميت.

(اعلانات دافوس لاطلاق اقتصاد السوق في الشرق العربي, واعلان يوسي بيلين - ياسر عبدربه حول ملف اللاجئين - ثم اعلان البحر الميت لاوساط من المعارضين السوريين).

وعلى نحو دولي اوسع هناك كامب ديفيد وانابوليس, وقبلهما اعلانات فاس والرباط.. الخ.

2- مدن شهدت التوقيع على استسلام دول كبرى مثل فرساي (قرب باريس) التي شهدت استسلام فرنسا امام المانيا ,1870 ومثل بوتسدام (قرب برلين) التي شهدت العكس (استسلام المانيا 1945).

3- مدينة سيفر التي شهدت مؤتمرين ضد تركيا 1922 وضد جمال عبدالناصر ومصر 1956 (قبل العدوان على السويس آنذاك).

4- مدن شهدت مواثيق ومعاهدات كبرى مثل وستفاليا وجنيف ولاهاي وبريتون وودز.

5- مدن اخذت دور مدن ومراكز في البلد نفسه, مثل القاهرة التي اخذت دور الاسكندرية وبغداد بدلا من الكوفة, وبطرسبورغ بدلا من موسكو (المحافظة) في حينها.

6- مدن ارتبطت بتحولات تاريخية كبرى مثل القسطنطينية التي ادى سقوطها 1453 الى تغيير طرق التجارة وزعامات العالم - ومثل غرناطة ..1492

ومن المدن التي ارتبطت بتحولات مماثلة في الشرق العربي, مدن الرها - الحفر (العراقية) - البتراء ثم مكه..

7- مدن ارتبطت بتحولات مذهبية مسيحية, مثل الرها - انطاكيه - الاسكندرية - نيقيه.

8- مدن ارتبطت بتحولات اسلامية بالاضافة الى مكة والمدينة, مثل القيروان وفاس والكوفة.

9- مدن مستقرة عبر التاريخ, مثل دمشق.

10- مدن ومناطق ارتبطت بالمقاومة مثل الكرامة والجزائر وبورسعيد والفلوجة والقدس وميسلون وبغداد وبيروت وغزة وبنزرت التونسية وجنين ومدن الجبل الاخضر الليبية وانوال المغربية وام قصر وام درمان وعدن ومثل ستالينغراد وهانوي وبيونغ يانغ ومدريد خلال الحرب الاهلية ولندن خلال الغارات الالمانية.. الخ.

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :





الأكثر قراءة

هل تعتقد ان حكومة الملقي راحلة قريبا :

  • نعم
  • لا
Ajax Loader
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.