السفير السوري في عمان ( شغل ردح ) .!!

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2013-08-27
1910
السفير السوري   في عمان (  شغل  ردح ) .!!
عماد شاهين

 السفير السوري في الاردن بهجت سليمان يشعرك ومن خلال حديثة الممزوج بالردح وسوء الدبلوماسية الموجه ضد الاردنيين انه يخوض معركة  النصر الحتمي والابدي بلا منازع على وجه الارض وليس سوريا فقط ..

سليمان الدكتاتوري لن ولم يأتي  بجديد ففي كل يوم لا يجد امامه غير صفحته المهترئة عبر( الفيس بوك)  التي سخرها له الامريكان لبدء هجوم ممنهج ضد كل من يخالفه وجهة النظر بالحرب السورية الطاحنة التي  صنعها نظامه المتهالك لكي يدافع عن موقعة المقتنس كسفير لسوريا في اي مكان  وزمان هذ المنصب الذي هبط عليه بهجت بالمظلة بدعم مباشر من ازلام حكومته التي قتلت الاطفال وحرقت الاشجار ولوثت  مياه سوريا الطاهرة بالدنس الاعلى ...

لا ارى هنا ان بهجت جرئ ومتعجرف كما يصفه البعض بل اجزم بانه بالرمق السياسي الاخير كما يشار بمثل هذه الحالة , لا يملك الا ما يقول ويهذرف به من بقايا كلمات مكررة ورسم سيناريوهات محترقة لتشتيت الانظار عن حقيقة ما يحدث من مجزرة دموية من قبل شبيحة النظام ضد شرفاء سوريا الابرياء ..

ان لغة الغطرسة التي يتشدق بها بهجت وعلى مدار الثانية ضد كل من يخالفه الرأي اصبحت واضحة للعيان وان دلت لتشير بوضوح الى ضيق صدر ازلام النظام ودكتاتوريتهم الدامغة .. فهم فراعنة القرن الحالي فهم كغشاء السيل تراهم ولا تحبذ الا السير الى ما بعدهم .. وبخاصة ان لغة  ( البرم ) انتهت وسبق عدل شرفاء سوريا سيف الجلادين ..

لغة السفير  وتخوينه للبشر والحجر والطفل وتكذيبه للمشهديات الواضحة ما هي الا افلام واحلام  ( محروقة ) فهي صالحة للاستعمال لمدة محددة وسرعان ما تنتهي وينقلب السحر على رأس الساحر .. وكما يشار بالمثل العربي ( لا يصح الا الصحيح ) ..( والماء لا  يغطى بالغربال ) ..( والي على رأسه بطحة بحسس عليها ) .

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :





الأكثر قراءة

هل تعتقد ان حكومة الملقي راحلة قريبا :

  • نعم
  • لا
Ajax Loader
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.