الاختلاف افضل

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2009-06-24
1342
الاختلاف افضل
طاهر العدوان

لست من المتحمسين لوحدة الموقف العربي, اقول هذا بصراحة, بمناسبة انعقاد اجتماع وزراء الخارجية العرب. لقد امتهنتُ التحليل السياسي منذ سنوات طوال قرأت خلالها طنا من البيانات المشتركة للقمم ووزراء الخارجية والجامعة, عدا البيانات الثنائية بين هذه الدولة وتلك. التي تتحدث جميعا عن وحدة الموقف وهذا يذكرني بقصة مجمّع أبنية في بكين عاصمة الصين.

في عام 1999 زرت العاصمة الصينية ضمن وفد من الصحافيين العرب, وذلك لحضور الاحتفالات التي أقيمت بمناسبة مرور 50 عاما على قيام الجمهورية ونجاح ثورة ماوتسي تونغ.

ضمن البرنامج, اراد مضيفونا ان يُطلعونا على احدى معجزاتهم الاقتصادية فذهبنا الى مجمع مكون من عدد محدود من الابنية المغطاة بالزجاج, بالكامل, وقالوا بانه بُني من دون وضع مسمار واحد ومن دون حجارة او اسمنت او اي شيء من مواد البناء المعروفة, وبانه مكون بالكامل من الخرسانة المغطاة بالزجاج. واختتم المرافق بالابتسامة الصينية المعهودة بانه لو مدّينا اسلاك الحديد المستخدمة في البناء بشكل مستقيم فإنها ستزنر خاصرة الكرة الارضية بالكامل.

ايضا, نحن العرب, عندنا معجزاتنا الفريدة واولها البيانات القومية المشتركة, التي لا أبالغ ان قلت انها ستغطي الكرة الارضية بالورق وليس "تزنير" خاصرتها" فقط!!

غير ان الصينيين صنعوا معجزة ماثلة للعيان, فيها كراس وطاولات واوراق ومنها تدار مؤسسات اقتصادية عملاقة حققت خلال عشر سنوات معجزات فاقت ما حققته الولايات المتحدة في عدة قرون. وعلى سبيل المثال فان مديونية امريكا للصين تصل الى اكثر من تريليون وكذا مليار دولار.

معجزتنا نحن العرب بلا مردود, شيء غير ظاهر, لا نعرف له من منتجات مادية غير تلك الصور التي تبثها وسائل الاعلام لجلسات الافتتاح والختام ومشاهد دخول الوفود والوزراء وخروجهم, ثم لحظة عقد المؤتمر الصحافي وإلقاء البيان الختامي, انه مجرد كومة فوق كومة من الاوراق ملخصها قبض الريح.

انا لست من انصار وحدة الموقف العربي, بل مع انقسامه وتشظيه الى ألف شظية, وايضا, مع انقسام الموقف الفلسطيني واللبناني .. الخ, فوجود حماس في غزة في حكومة مقالة افضل من وجودها في حكومة مهرجانات في رام الله. ووجود حركة مقاومة لبنانية بقيادة حزب الله وهو حزب وليس دولة افضل من 22 دولة تواجه اعتداءات اسرائيل ببيانات هزيلة تشجع الاستيطان والتهويد وليس العكس, بيانات فضحتنا عندما استطاع حفنة من المستوطنين وقُطاع الطرق الصهاينة ان يحتقرونا كحكومات ودول وشعوب ويواصلون التحدي والعمل ليل نهار من اجل تهويد القدس وتحويلها الى مستوطنة صهيونية حتى غدت مقدساتنا الاسلامية والمسيحية في الطابق الثاني معلقة في الهواء بسبب الحفريات الشاملة تحت الاقصى والتي تهدده بالانهيار.

كتب العلامة ابن خلدون العرب أمة جُبلت على الانقسام انها حكمة تساوي وزنها ذهبا, وقد تكون هذه الحكمة مستوحاة من جذور دينية, فلقد ورد في الحديث الشريف إختلاف أمتي رحمة انها حكمة بصيرة من الرسول صلى الله عليه وسلم بان الوحدة احيانا عندما تكون قائمة على غش وفساد قد تحمل من البلاء للامة اكثر مما يحمله انقسامها واختلافها حيث يوجد ميدان وفيه اختبار للاقوال والافعال!.0


 

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :

ابراهيم النوايسه27-06-2009

استاذ طاهر الاكرم وسأزيدك من الشعر بيتا والله لو جمعوا كل فقراء العرب لغطوا الكرة الارضية بالكامل مرتين
رد على التعليق
capcha
: كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها .

محم25-06-2009

الحاجات المتبادلة تجمع عوض الله والمجالي بعيدا عن الاعين





بعيدا عن الاعين وبسرية كاملة جرى لقاء بين رئيس مجلس النواب عبد الهادي المجالي ورئيس الديوان الملكي السابق باسم عوض الله , تخللته حسب مصادر مقربة من الطرفين بداية مصالحة بعد ان زالت اسباب الخلافات بين الرج
رد على التعليق
capcha
: كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها .





الأكثر قراءة

هل تعتقد ان حكومة الملقي راحلة قريبا :

  • نعم
  • لا
Ajax Loader
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.