دولة الرئيس اياك والمنافقين!؟

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2010-02-17
1605
دولة الرئيس اياك والمنافقين!؟
عماد شاهين

لم نكن يوما نقف وبشكل شخصي ضد رئيس الوزراء الذي كلف بتشكيل الحكومة من سيد البلاد حيث نثق بالرئيس الشاب سمير الرفاعي ونعلم تمام العلم انه مؤهل لقيادة الحكومة وتطبيق رؤيا الملك المعظم ونقف نحن كعامل مكمل لانجاح هذه الاستراتيجية المتكاملة لوطن اجمل وافضل.

 الغيرة والحرص على نجاح الحكومة هو الدافع الوحيد وراء الانتقاد الذي قد يكون حادا بعض الشيء ولكن اذ ما توافقت وجهات النظر ما بين المواطن والاعلام والحكومة سيكون العمل افضل وانضج دون رياء او محاباة حيث لم يقدر لنا ولن يقدر ان نقف موقف المنافقين والمحابين والناصحين من اصحاب المصالح والاجندات الشخصية حيث نعلم ان بعض المنافقين قريبون من الرئيس او يدعون ذلك امام الجميع ويتفاخرون بالعلاقة ما بينهم وبين الرئيس بل وصل الامر بهم الى ابعد من ذلك حيث يدعون انهم من يملي عليه العديد من الامور وعلى رأسها علاقة الحكومة بالاعلام فاحذرهم ايها الرئيس انهم مكشوفون للعيان ولا تدعهم يصنعون شرخا ما بين الحكومة والاعلام حيث يعلم القاصي والداني انهم من ازموا العلاقة التي كانت يوما وطيدة للغاية ما بين العديد من الاعلاميين وشخص الرئيس الا ان اصحاب الاجندات الشخصية من المنافقين والمبالغين في الحديث هم وراء تشويه هذه العلاقة التي نرجو من دولتكم اعادة النظر بها وبشكل جذري حتى لا ندع الساحة مفتوحة على مصارعيها لمثل هؤلاء المنافقين والمفاخرين بالعلاقة بينكم وبينهم حتى وصل بهم الامر الى الاتصال بك والدردشة معك امام اخرين ليثبتوا انهم على مقربة منكم وهم ليسوا بالناصحين الامينين.
 
دولة الرئيس الخلاف في وجهات النظر لا يفسد للود قضية فنحن كاعلاميين نقف دائما ولو بطريقة غير مباشرة مع الحكومة التي نسعى من خلالها لانجاح البرامج الوطنية والتنموية والشعبية وهي الهدف الوحيد لدى الطرفين الحكومة والاعلام. دولة الرئيس لا بد لنا ان نذكرك بان العلاقة مع وسائل الاعلام لا زالت على غير سويتها فلا بد لك من اعادة النظر في هذه العلاقة وانتم الاقدر والاقرب الى الاعلام والاعلاميين فكل ما عليكم ان تستمعوا الى وجهة النظر الاخرى بمكاشفة وحيادية وان تأخذوا بوجهة النظر الاخرى التي هي لصالح الناس كافة ولا تقف ورائها عبارات الشقاق والنفاق لاهداف شخصية وانية الامر الذي من شأنه ان يفسد هذه العلاقة التي لا بد منها لتأسيس عمل موضوعي ومنهجي متكامل.
 
 عندما قدمت الى هذا المنصب الذي نحترمه كنا فخورين جدا بان يأتي رئيس للوزراء على علاقة وطيدة وطيبة مع الجسم الصحفي يفهم مشاكله وهمومه وما يصبو اليه ولكن وجدنا ان مدونة السلوك حالت ما بين الطرفين والتفاهم الذي كنا نرنوا اليه حيث نأمل منكم يا دولة الرئيس اعادة النظر في هذه المدونة والتواصل مع الاعلام والاعلاميين ووضع النقاط على الحروف حتى لا نفتح الفرصة امام المنافقين للإبتزاز ويقولون ما لا تقولون ويثيرون حولكم احاديث لا يمكن تصديقها ولو كان ذلك عن طريق النفاق ونقل الاحاديث الصادقة منها والملفقة مما خلق لدى المتتبعين عتبا شديدا على شخصكم جراء قرب هؤلاء منكم.
 
دولة الرئيس نحن نعلم تمام العلم بان الامور والمشاكل العالقة لن تنتهي بعصى سحرية وان الامور مرتبطة ببرامج ووقت ولكن نحن نصبوا للمشاركة في انجاح هذه المسيرة ولن نقف مكتوفي الايدي امام اي خلل نرصده حرصا منا على نجاح الحكومة وان تؤتي بالمنشود منها.
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :

شوووووووووو23-02-2010

بعرجوا في حارة مكرسحيين
رد على التعليق
capcha
: كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها .

اعلامي21-02-2010

الكاتب المحترم ممكن تحدد من تقصد
رد على التعليق
capcha
: كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها .

رامي الحياري17-02-2010

والله ابدعت عماد
رد على التعليق
capcha
: كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها .





الأكثر قراءة

هل تعتقد ان حكومة الملقي راحلة قريبا :

  • نعم
  • لا
Ajax Loader
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.