توسعة مظلة الضمان.. إعادة ترميم الطبقة الوسطى

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2010-07-21
1266
توسعة مظلة الضمان.. إعادة ترميم الطبقة الوسطى
سلامه الدرعاوي

أكاد أُجزم انه لا يوجد مشروع واضح المعالم ومحدد الاهداف ويصب في مصلحة الطبقة الوسطى بشكل مباشر مثل مشروع توسعة مظلة الضمان الاجتماعي الذي يجري العمل على تنفيذه في الوقت الراهن.

 المشروع الذي يسير بخطى متسارعة يهدف أولا وأخيرا الى اعادة الاعتبار الى طبقة طالما كانت العمود الفقري للمجتمع وركيزة استقراره وانفاقه في آن واحد, هذه الطبقة التي تآكلت شرائحها بسبب تداعيات السياسات الاقتصادية التي خلقت فجوة عميقة بين الفقراء والاغنياء على حسابها بدأت تظهر بوادرها الى اعادة ترميمها بمشروع يعزز سقف الحماية الاجتماعية للمواطنين من خلال توسعة مظلة الشمول في الضمان الاجتماعي لتستفيد منها اكبر شريحة ممكنة من الاردنيين بالتشارك مع أصحاب العمل.
 
المشروع يهدف الى ادخال ما يقارب المليون تحت مظلة الضمان من خلال مأسسة العمل في المملكة, وهذا أمر في غاية الاهمية لحفظ حقوق العاملين, فإدخال سائقي السيارات العمومية تحت مظلة الضمان قد لا يعجب أرباب العمل, لكنه في النهاية يحفظ حقوقهم ويجعل النظر الى هذه المهنة اكثر احتراما وإقبالا بسبب ترتيب الحقوق ومأسسة العمل.
 
اليوم تدخل ربة المنزل وعمال المهن غير المنتظمة واصحاب المشاريع الصغيرة تحت مظلة الضمان وكلها شرائح تلعب دورا رائدا في المجتمع, كانت على الدوام تعاني من التهميش وضيق العيش وصعوبة العمل والاستقرار.
 
هناك مشروع نوعي تكميلي بدأ الضمان بتنفيذه وهو شمول التأمين الصحي على مشتركي ومتقاعدي الضمان الاجتماعي الذين لا يتمتعون بأي تأمين صحي آخر. الذي من المتوقع ان يستفيد منه اكثر من 1.3 مليون شخص.
 
مشروع التوسعة الذي يشرف على تنفيذه ادارة حصيفة في الضمان تتمتع بأعلى درجات الكفاءة والتخصص والخبرة تسعى لتحقيق نقلة نوعية وطنية على المستوى الاقتصادي والاجتماعي بشمول مظلة التوسعة الجديد المنشآت الصغرى التي يعمل فيها أقل من خمسة أشخاص وهم بأمس الحاجة للحماية التي يقدمها الضمان الاجتماعي كالعاملين في المتاجر الصغيرة والصيدليات ومكاتب المحاماة والمحال الحرفية من الحدادة والنجارة والحرف والعاملين في العيادات الطبية والمكاتب الهندسية والمطاعم وغيرها.
 
في النهاية, تكمن اهمية مشروع التوسعة انه يعطي مكتسبات للطبقة الوسطى طالما حرمت منها, ويعزز من الحماية الاجتماعية لهم في قطاعات حيوية مثل الصحة والتقاعد والاستقرار الوظيفي.
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :





الأكثر قراءة

هل تعتقد ان حكومة الملقي راحلة قريبا :

  • نعم
  • لا
Ajax Loader
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.