ماذا تبقى بعد أراضي الحراج للبيع ..... ! ؟

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2010-07-28
1641
ماذا تبقى بعد أراضي الحراج للبيع ..... ! ؟
المحامي عبد الوهاب المجالي

شواطىء العقبة والبحر الميت الإستمتاع بها تجاوز طاقة الأردنيين ، وأحراش جرش وعجلون وغيرها التنزة فيها مُحرم على الكادحين ، والثروات الطبيعية لم تعد ملكا للأردنيين ، وتفرغت الحكومات للبيع وسن القوانين ، وفرض الضرائب وجبايتها من جيوب المواطنين .

 بدعوى الإستثمار لم يعد وجود للمحرمات والمحظورات وكل شيء برسم البيع ، أراض، مبان شواطىء، ثروات، خدمات .. الخ ، لا يمكن لدولة السير بقدم واحدة بعد تغيب متعمد للسلطات ، ولا حل في المستقبل المنظور وغير المنظور مع عدم التقيد بقواعد الدستور .
 
آخيراً آراضي الحراج للبيع ! للعلم ان المُشجر من الأراضي الحرجية يشكل نسبة 1% من مساحة المملكة وعمر بعض الأشجار فيها 700 عام ، وطالتها عمليات بيع وتم التصرف بجزء منها والإحتيال على القانون وإستبدالها بإخرى ، غزتها الفلل والقصور وأنفقت أموال طائلة لتأمينها بالخدمات لعدد محدود .
 
بماذا نستبدل شعار نحو أردن أخضر عام 2000 بعد تجاوز المدة بعشرة أعوام دون إنجاز يذكر ؟ ب (الأردن للبيع او أردن متصحر عام ........)، وما مبرر وجود وزارة الزراعة ومديرية حراجها ، والبيئة وشرطتها ، وحماية الطبيعة ومحمياتها ، لا نستغرب ان يأتي يوم نرى فيه المواقع الأثرية معروضة للبيع ، بعد ان تم التفريط بمواقع لاتقل عنها أهمية تلامس وجدان الاردنيين وكانت الشاهد الوحيد على ماضيهم وحاضرهم .
 
لا يدار وطن من اصحاب البزنس مزدوجي الجنسية وشركاتهم ، ممن حملوا نسائهم ليطلق أبناؤهم صرختهم الاولى في الخارج ، لم يتذوقوا طعم مائه ، ولم تحن ظهورهم جباله ولم تلفحهم شمس سهوله وهضابه ، وكل شيء قابل للجمع والطرح والقسمة .
 
لوبي شن هجمة شرسة على اماكن الشرف والعزّة والكرامة والكبرياء ليمسح الذاكرة والإعداد لمستقبل مجهول ، جعلوا لكل شيء ثمنا وقابلا للبيع بالمزاد السري عن قصد وسوء نية . التطمينات لاتكفي ومن حقنا ان نسأل أين تذهب الأموال ؟ لماذا المديونية بإزدياد ؟ ما الفائدة التي يجنيها الوطن والمواطن من الإستثمارات ؟ حفنة إحتكرت السلطة والثروة ، تريد تعميم الهوية والحفاظ على خليط متنافس ، إقصاء وتهميشا وتجاهلا وتعتيما لنداءات المخلصين .  
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :

شاهد عيان11-08-2010

معلومة لصاحب المقال :

(1)على طريق المطار بعد من الجهة المقابلة لمنتزه عمان ما زالت اليافطة الخضراء موجوده مكتوب فيها (الشجرة ثروة وطنية فحافظ عليها) للاسف تم اقتلاع الاشجار التي يزيد عمرها عن 35 سنه بعد ان كلفتنا زراعتها واقتلاعها ولكن اليافطة الحديد ما زالت موجودة . سؤالي ل
رد على التعليق
capcha
: كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها .

مقهور28-07-2010

و المشكلة فرض رسوم على السفر للخارج بحجة تأثيرها على السياحة الداخلية ... اي سياحة داخلية و اي مواطن عادي باستطاعته السياحة في العقبة و البحر الميت دون دفع راتب شهر ... نعم هناك مرافق عامة و لكنها مهملة و لا تحوي خدمات تليق في البشر. ارحمونا يا سيدي العقبة و البحر الميت خليها للا
رد على التعليق
capcha
: كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها .





الأكثر قراءة

هل تعتقد ان حكومة الملقي راحلة قريبا :

  • نعم
  • لا
Ajax Loader
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.