على سبيل الفذلكة

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2010-09-29
1139
على سبيل الفذلكة
أحمد ابوخليل

(1)

 "فلان يكيل بمكيالين".. إنها صيغة احتجاج على التمييز وعدم الإنصاف, ولكن مَنْ قال ان الكيل بمكيال واحد كفيل بتحقيق العدالة?
 
فأنت قد تكيل بمكيال واحد وتبقى مع ذلك غير منصف, فالإنصاف يكون في حجم وكمية ما تكيله وليس فيما تكيل به أي ليس في أداة الكيل. بل أنك -على سبيل المثال لا الكيل- إذا كِلْت بمكيال صغير للشخص الأول وكلت للثاني بمكيال كبير, فقد تكون قد حابيت الأول وظلمت الثاني, وذلك إذا كان حجم وكمية ما كلته بالمكيال الصغير أكثر مما كلته بالمكيال الكبير.
 
إنها على الأغلب سياسة الكيل "بمقدارين".
 
(2)
 
تعود نشأة الكعب العالي في أحذية النساء إلى زمن مضى انتشر فيه بائعو فاكهة متجولون يحملون على رؤوسهم آنية كبيرة مليئة بالتوت والأجاص او غيرها من الفاكهة, وبسبب ثقل تلك الآنية, كانوا يمسكونها من الجانبين ويمشون بصعوبة, ويضطرون أن يكون مشيهم باهتزازات وترنحات محسوبة يميناً وشمالاً, ومع الزمن اكتسب هؤلاء هذه المشية وصارت هي مشيتهم الطبيعية, وأخذوا يهتزون يميناً وشمالاً حتى وهو لا يمارسون عملهم في البيع, أي حتى في الأوقات التي لا يكونون فيها على "رقص عملهم".
 
وحصل ان أُعجِبت الفتيات بتلك المشية. ولما كان من غير المعقول أن يجري تحميل كل فتاة ترغب في تلك المشية إناءاً مملوءاً بالفاكهة, فقد اخترعوا لهن الكعب العالي كي تتحقق لها تلك الهيئة تلقائياً, أي دون الحاجة الى حمل الفاكهة.
 
هذا على ذمة الساخر التركي عزيز نيسين في روايته "بتوش الحلوة".
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :





الأكثر قراءة

هل تعتقد ان حكومة الملقي راحلة قريبا :

  • نعم
  • لا
Ajax Loader
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.