صحافيو الكرك يدقون الجرس

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2010-10-13
2096
صحافيو الكرك يدقون الجرس
المحامي عبد الوهاب المجالي

زيارات جلالة الملك للمحافظات تحمل أكثر من معنى وغاية وهدف ، فعدا عن الإلتقاء بالمواطنين وطمأنتهم وإطلاعهم على المستجدات فيما يتعلق بشؤون حياتهم ، وتحمل في طياتها قيّماً معنوية ورمزية وهذا ما دأبت عليه القيادة الأردنية ، لذلك لابد من أن تأخذ الزيارة الطابع العفوي أكثر من تقييدها بالرسميات لتحقق غاياتها وأهدافها وإيصال الرسالة .

 إدارات الحكم المحلي هي المعنية بترتيب برامج تلك الزيارات بالتنسيق مع المعنيين ، لكن المبالغة والحرص على دعوة عدد محدود من الأشخاص من فئة بعينها للقاء ، غالباً ما يكونوا مسؤولين سابقين غير مقيمين في تلك المحافظات وفضلوا الإقامة في العاصمة ، ويمنّون على سكانها بقدومهم إليها في المناسبات التي تخصهم وسرعان ما يغادروها ، وإهتمامهم بإلتقاط الصور أكثر من إهتمامهم بهموم الناس .
 
من ناحية أخرى يكون همّ المسؤولين العاملين إبراز النواحي الإيجابية والحديث عن الإنجازات وإخفاء الجوانب السلبية ، في حين يجب إستغلال الزيارة بوجود صاحب الأمر لخدمة المحافظة وسكانها ، في حين يتحدث جلالة الملك عن معاناة محافظاتهم ويعد الناس بإصلاح الأحوال وطمأنهم على المستقبل لأنه يعلم الحقيقة .
 
حسناً فعل صحافيو الكرك بإحتجاجهم على عدم دعوتهم لتغطية الزيارة وهم الجهة الأهم ، ولا يمكن تبرير هذا الخطأ تحت أي حجة إلا على قاعدة الإنتقام منهم لإزعاجهم المسؤولين بكشف بعض الحقائق التي لايرغبون بنشرها ، وآن آوان كشف الحقيقة في الإنتقائية والمزاجية المبنية على المثالية اللآواقعية ظاهرياً ، إذ لا بد من تغيير الأسلوب والنهج وجعل الأمر يبدو على سجيته التي ترغب في لقاء أناس عاديين ، وتمكين اكبر عدد منهم لقاء جلالة الملك والتخلص من عقدة البرستيج والديكور .
 
الأوضاع بشكل عام معروفة بحلوها ومُرّها ، ومحافظات الجنوب منذ عقود على حالها وفيها كنز الاردن وثرواته ، وعلى الرغم من ذلك هناك غياب للبنى التحتية والتنظيم والمشاريع الحيوية وإن وجدت لم تعد عليها بفائدة لا بل الحقت بها أضرار بيئية وفي المدن الرئيسية بلديات منهكة ، وخدمات محدودة ، والفرق واضح بينها وبين باقي المحافظات .
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :





الأكثر قراءة

هل تعتقد ان حكومة الملقي راحلة قريبا :

  • نعم
  • لا
Ajax Loader
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.