عنترةٌ وقوى الشد العكسي

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2011-09-13
1331
عنترةٌ وقوى الشد العكسي
بسام الياسين

 

عنترةٌ وقوى الشد العكسي!!شعر: بسام الياسين "اللهم ان هذ الطغمة "النخبة الفاسدة "،و "شلة "قوى الشد العكسي الحاقدة"طغت في ارضنا،واكثرت فيها الفساد،فَأرِنا عجائب قدرتك فيهم،...ياالله باالله ياقريب يامجيب".هل باعوا سيفكَ ياعنترةَ العصري في سوقِ التحفِ الوطنيةْ؟!

هل رَهنوا رُمحكَ للبنكِ الدولي؟!

هل ذَبحوا فرسكَ تكريماً لـهزائمهم ودقوا الانخابَ بصحةِ موتك؟!

هل عَقروا ناقتكَ الصهباءَ لعشاءِ اللوبي الصهيوني؟!nماعُدنا نعرفُ ياعنترةَ العصريnمَنْ مِنا الخائنُ...مَنْ منا الوطني

في عصر السفلةِ اختلطَ الحابلُ بالنابلْ

اختلطَ الطاهرُ بالعاهرْ

ماعدنا نعرفُ انك "طرطورُ"ام شاعرْ

هل تعشق ُعبلةَ بنتَ الصحراءْ

ام تعشقُ نجوى بنت فؤادْ

ستَ الستاتِ الساداتيه

راقصةَ الهرمِ المغناجْ. قالَ الضاربُ بالرملِ: نجوى قد عشقتْ غيرَكَ!

خلعتْ بنطالَ "الجينزِ" الكاحتِ

هزتْ بالملهى العبري على إيقاع النكبةِ

رقصت "عالوحدة ونص لـ"كيسنجر"

شربت من خمرِ اللذةِ حتى ثملتْ

باعت من اجلِ المتعةِ وهج َالشمسِ وحليبَ النوقْ

ركبت "بالتلفريك"صعوداً للقممِ الثلجية

لتمارسَ دفءَ اللعبةِ بلا خجلِ فوقَ رؤوسِ الاشهادْ

ياللعار... ياللعار

فيما عبلةُ قد سقطتْ

في حبِ فتىً مخنوتٍ اشقرْ

"بالتاتو" رسمَ على ردفيهِ زوجَ حمامْ

هذا الدلوعُ الاشقرُ لا يأكلُ الا بالشوكةِ والسكينِ وعلى البطنِ ينام

ركبت عبلةُ في مركبهِ البحري وتاهت

في بحرِ الظلمةِ والظلماتْ

لم تصحو ابداً من سكرتها

الا من نزفِ بكارته

يكتب بالاحمر تاريخَ الامةْ

هذا الدمُ الجُوريُ

وصمةُ عارٍ فوقَ جبينِ الحكامْ

ياعنترةَ العربي لاتبكِ مثل النسوان

لاترثي حظك َمثل الغلمانْ

سيفكَ ماعادَ يساوي خردلةً في سوقِ الخردةْ

اما رمحكَ فازرعْهَ ان شئتَ باي مكانٍ

ان كنتَ تعاني من رغباتٍ دونيةْ!!!

وطنُ عربيُ مفتوح الشريان

يشربُ كأسَ الذلِ ويَقتاتُ على الجيفِ كما الغربانْ

لم تطلعْ شمسه منذَ زمان

لم يظهْر حتى اليومَ

خيطُ ابيضُ من اسودْ

لكن خيوطَ الدمِ الممتدةِ من بغدادَ الى درعا

من عدنٍ حتى مصراته

تحفرُ مجراها

وتفيضُ كأنهارالجنة

وينزُ الموتُ اليومي كثقبٍ مثقوبٍ في ذاكرةِ النسيانْ

ياعنترةَ العربي...فرسُكَ صارت راقصةً في السيرك الأممي

تَرفعُ ساقيها للفرجةْ

وتُلّوحُ بالذيلِ الى الجمهورْ

تعرضُ سوءآت بضاعتها من دون حياءْ

ياعنترةَ العربي ماعدتَ عصياً كالفرسانْ

لحمكَ يُشوى بـ "المنقلِ" مثلَ لحومِ الخرفانِ على فحمِ الشرطةْ

ياعنترةَ المخصي

انتَ لستَ سوى كذبهْ

لاتملكُ من امركَ حتى سروالك

إرجعْ عبداً لا فارسَ ميدان

احلبْ قبلَ طلوعِ الفجرِ نياقَ الشيخِ

وارعَ في الهاجرة القعدانْ

مازلتَ البيدقَ تركضُ فوقَ الرقعةِ كعبيدِ السلطانْ

انت العبدُ المأمورُ وحاكمك الوطني الثوري اللبرالي محكومُ للامريكان

قفْ في الطابورِ

حليقَ الشاربِ

محفوفً الحاجب

منتوفَ السيقانْ

لتؤدي واجبكَ كما الغلمان

ماعدتَ الفارسُ..ماعدت العنوانْ

فربيع ُالوطنِ العربي إسّوَدَ كوجهك َواصبحَ مثل القطرانْ

كيفَ نحاربُ ؟!

كيفَ نُسالمُ ؟!

كيفَ يصيرُ لنا وزنَ في الميزانْ؟!

مادامَ "رجالُ النخبةِ"و"قوى الشد العكسي" أنجاساً زعران!!!!!.

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :





الأكثر قراءة

هل تعتقد ان حكومة الملقي راحلة قريبا :

  • نعم
  • لا
Ajax Loader
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.