أخطأ الإخوان ،،، مرة اخرى

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2017-05-30
1224
أخطأ الإخوان ،،، مرة اخرى
عبد الحكيم حفار

  باعلان حمزة ياسر العمري كمرشح لعضوية مجلس بلديةالزرقاء هو شأن شخصي وداخلي ولا يحق لاحد التدخل به ، كون حمزة هو شاب بالغ عاقل راشد وليس عضواً في جماعة الاخوان المسلمين ( ودعم الشيخ ياسر لولدة كان من باب الاب الذي قلبة اولاً واخيراً على ولدة ) وكون الترشح لم يكن ضمن قوائم الجماعة وانما ضمن قائمة اخرى قد تعتبرها الجماعة منافس قوي ، فان من حق اي شخص الترشح لاي منصب يريد وبالمكان والوقت الذي يريد ولا سيما ان ترشح حمزة لم يكن وليد اللحظة ، فقد اجتمعت العشيرة وباركت له بهذا الترشح وقد علم القاصي والداني بذلك .

لنستذكر جميعا الشيخ ياسر العمري عندما ترشح لبلدية الزرقاء والتي خرج منها بأيدية البيضاء تاركاً خلفة تركة تقدر بالملايين بعد ان كانت البلدية مديونة .

لو ان ولدي حمزه حفار قرر يوما النزول للانتخابات وكان مع كتلة قد لا اتوافق معها فكريا او سياسيا لقمت بدعمه وان لم اظهر ذلك للعلن لان علاقة الابوة تحتم على ذلك .

لم يوفق الاخوان بطرحهم الاخير بخصوص تحويل احد كبارهم الى المحكمة الداخلية او لجنة كانت في يوم من الايام تلاميذ عند هذا الشيخ .

كان الاجدر والاولى ان يقوم كبار الحركة الاسلامية بالتوجة الى الشيخ ياسر للجلوس معة والتحدث اليه بمنطلق الاخوه والمحبة وليس باصدار بيانات من باب التشهير ، وكلنا يعلم بان الشيخ ياسر قد تجاوز الخامسة والسبعين .

هل من عقلاء يستطيعون لملمة الموضوع .

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :





الأكثر قراءة

هل تعتقد ان حكومة الملقي راحلة قريبا :

  • نعم
  • لا
Ajax Loader
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.