الملك يلتقي وجهاء وشيوخ عشائر بني صخر

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2009-02-23
1189
الملك يلتقي وجهاء وشيوخ عشائر بني صخر

التقى جلالة الملك عبدالله الثاني اليوم وجهاء وشيوخ بني صخر في منطقة أم العمد وذلك في إطار التواصل المستمر لجلالته مع أبناء الأسرة الأردنية الواحدة.

 وجرى خلال اللقاء التطرق إلى مختلف الأمور والقضايا التي تهم المواطنين وخاصة في منطقة البادية الوسطى.
 
ورحب العين فيصل الفايز في كلمة له باسم أبناء قبيلة بني صخر بجلالة الملك، وقال "نحتفي بمقدمكم الكريم إلى هذه الديرة التي كان لها دور كبير في الدفاع عن العرش الهاشمي والثرى الأردني المبارك الطهور".
 
وأضاف "إنك اليوم يا جلالة الملك بين ربعك النشامى الذين يهتفون بلسان واحد، حنا معك يا بو حسين"، مؤكدا التزام قبيلة بني صخر في مواصلة مسيرة البناء والانجاز وتعزيز منجزات الوطن ومكتسباته.
 
وقال الفايز "لن تجد منا غير الولاء للعرش الهاشمي المفدى والانتماء إلى أردننا الغالي الذي نفديه بالنجيع، رضي من رضي وغضب من غضب، ولا نسمح لأي كان أن يمس هذا البلد الآمن المستقر الذي لا نرتضي عنه بديلا، ولا نرضى أو نسمح أن يكون بديلا لأزمات الآخرين".
 
وأضاف "اننا في الاردن أسرة واحدة من كل أطيافنا شعب متلاحم موحد لا يمكن لأي متآمر أو مؤامرة أن تفرق وحدتنا والتفافنا حول عرشكم الهاشمي صمام الأمن والآمان، فبكم ومعكم نتوحد ولا نتفرق، ونقول للجميع أن العرش والملك خط أحمر وأرواحنا دون ذلك".
 
ومضى قائلا "نحن يا سيدي أردنيون موحدون من أجل أن يبقى الأردن وطنا عزيزا، ونحن أيضا موحدون من أجل فلسطين العزيزة، ومن أجل أن يعيش شعبها بكرامة وحرية وأمان في دولته الفلسطينية المستقلة الحرة وعاصمتها القدس".
 
وأكد أن من "يسعى إلى ضرب وحدتنا المتجلية بأبهى صورها أو يسعى لخلخة بنيان التفافنا حول عرشكم المفدى، فإننا وعلى قلب رجل واحد قادرون على أن نكسر إرادته، كما أننا سنقف سدا منيعا أمام ما نراه من تقولات تخرج علينا من فترة إلى أخرى من قبل من يسعون للمزاودة علينا في الوطنية والانتماء ودعم القضية الفلسطينية، وهم يعلمون حجم التضحيات التي قدمها ويقدمها الأردن لفلسطين وشعبها المناضل".
 
وحضر اللقاء رئيس الوزراء نادر الذهبي، ورئيس مجلس الأعيان زيد الرفاعي، ورئيس مجلس النواب عبدالهادي المجالي، ورئيس المجلس القضائي إسماعيل العمري، ورئيس الديوان الملكي الهاشمي ناصر اللوزي، ورئيس هيئة الأركان المشتركة الفريق اول الركن خالد جميل الصرايرة، ومستشار جلالة الملك لشؤون العشائر سيادة الشريف فواز زبن عبدالله، ومدير الأمن العام اللواء مازن القاضي، ومدير الدفاع المدني اللواء عبدالله الحمادنة، وعدد من المسؤولين وجمع غفير من أبناء البادية الوسطى. بترا
 
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.