الشيخ سلمان بن ابراهيم:لست في مؤامرة ضد ابن همام

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2009-02-24
1320
الشيخ سلمان بن ابراهيم:لست في مؤامرة ضد ابن همام

 نفى الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد البحريني لكرة القدم أن يكون ترشحه لعضوية المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) عن غرب آسيا جزءا من مؤامرة للإطاحة بمحمد بن همام رئيس الاتحاد الاسيوي معتبرا المنافسة خطوة إيجابية من شأنها الحفاظ على المنصب "خليجيا".

 وأكد سلمان الذي أثار خبر ترشحه لمواجهة ابن همام جدلا واسعا في مقابلة مع صحيفة الوطن القطرية نشرت اليوم الثلاثاء أنه "غير مدفوع من قبل تشونج مونج جون رئيس الاتحاد الكوري الجنوبي" لكنه لا ينفي أنه يحظى بتأييد السعودية والكويت.
 
وقال سلمان للصحيفة القطرية "هناك دول كثيرة تدعمني وتساندني مثلما أن هناك دولاً تدعم ابن همام وتسانده وهو امر طبيعي للغاية وبالتأكيد لدي فريق عمل مثلما يمتلك ابن همام فريق عمل له ولا اعتقد ان ذلك فيه اي خطأ."
 
كان ابن همام اتهم الكوريين الجنوبيين بتزعم خطة وتمويل حملة لترشيح رئيس الاتحاد البحريني للفوز بمقعد غرب اسيا في اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) والذي يشغله ابن همام منذ 1996.
 
وأضاف رئيس الاتحاد البحريني إن هدفه هو عضوية الفيفا وليس رئاسة الاتحاد الاسيوي.
 
وقال "انا لا انظر لرئاسة الاتحاد الآسيوي والبعض لم يستطع التفرقة والتمييز بين ترشيحي للمكتب التنفيذي أو للاتحاد الآسيوي وسارت هناك مغالطات واؤكد دائما بانه ليست لدي اي نية للترشح لرئاسة الاتحاد الآسيوي وان هدفي الوصول للمكتب التنفيذي بالاتحاد الدولي وأعتقد ان هذا حق مشروع."
 
وأضاف ردا على سؤال إن كان ينبغي على ابن همام منح فرصة للآخرين "للأسف وجدت ان الموضوع تم تسييسه. لا نريد اقحام الدول في مثل هذه الامور لاننا في النهاية نتحدث عن شخصيتين مرشحتين لمركز. اذا اقتنعت الجمعية العمومية بابن همام فلتصوت له."
 
وأكد سلمان أنه سيستمر في رئاسة الاتحاد البحريني حتى إذا خسر الانتخابات لكنه رفض التطرق إلى ما سيكون عليه الوضع بالنسبة له في الاتحاد الآسيوى في حالة الخسارة.
 
 
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.