مداهمات في ملبورن بعد سقوط قتيل واحتجاز رهينة

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2017-06-09
1477
مداهمات في ملبورن بعد سقوط قتيل واحتجاز رهينة

  نفذت شرطة مكافحة الإرهاب الأسترالية مداهمات قبل الفجر في مدينة ملبورن الجنوبية، اليوم الجمعة، وتستجوب ثلاثة رجال قالت إن من المعتقد أنهم وفروا أسلحة استخدمت في حصار هذا الأسبوع أعلن تنظيم داعش مسؤوليته عنه.

وقال نائب مفوض شرطة ولاية فكتوريا، جيمس باتون، إن منظمة الأمن و المخابرات الأسترالية انضمت للشرطة في تنفيذ أوامر بالتفتيش في ثلاثة أماكن مرتبطة بهجوم الاثنين في ثاني أكبر مدينة في أستراليا.

وقتلت الشرطة المسلح يعقوب خيري الذي قالت إن له تاريخا إجراميا طويلا ليل الاثنين، بعد أن قتل رجلا في مبنى سكني بضاحية في ملبورن واحتجز امرأة رهينة لعدة ساعات. وأصيب ثلاثة من رجال الشرطة في تبادل لإطلاق النار في نهاية الحصار، ولم تصب المرأة بسوء.

وقال باتون للصحافيين، إن رجلا عمره 32 عاما اعتُقل بعد مداهمات اليوم، وإن شرطة مكافحة الإرهاب تستجوب رجلا ثانيا عمره 31 عاما ووالده.

وأضاف أن من ألقي القبض عليهم لا يشتبه في ممارستهم أنشطة متطرفة لكنهم 'ربما يكونون ضالعين في توفير أسلحة نارية'.

رويترز

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.