فوائد عشبة الشمر للتنحيف...4 فوائد صحية مذهلة!

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2017-10-17
1459
فوائد عشبة الشمر للتنحيف...4 فوائد صحية مذهلة!

  الشمر هو نبات عشبي ثنائي الحول أو معمر (يعيش لفترة أطول من سنتين)، اسمه العلمي (Foeniculum vulgare)، وتنمو عشبة الشمر لارتفاع يصل إلى 80-150سم، ولها رائحة عطرية قوية. يُعتبر الموطن الأصلي لهذا النبات بلاد منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط، ولكنّه انتشر حتى وصل إلى إنجلترا وألمانيا والأرجنتين وجنوب ولاية تيرول، كما أنّه يُزرع في هذه الأيام في إيران والهند والصين، ويتم استعمال كلٍّ من ثمرة الشمر وبذوره وزيته الأساسي.

تستعمل بذور الشمر كنوع من البهارات في العديد من الأطباق، وخاصة الكعك والحلويات، ويعرف الشمر بعدة أسماء، منها الشّمار، والحبّة الحلوة، والسّنوت، وحبة الحلاوة العربيّة، والشّومر، والبسباس، وقد استخدم الشمر من قبل الفراعنة في تسكين الآلام وعلاج نزلات البرد، كما أنه يعتبر ذا مكانة خاصّة لدى المسلمين ما ذكره الرّسول محمد عليه السّلام في الحديث الشّريف: (عليكم بالسَّنَا والسَّنُّوتِ، فإنَّ فيهما شِفاءً من كلِّ داءٍ، إلَّا السَّامَ، وهُوَ الموتُ).

فوائد الشمر

من بعض فوائد الشمر الصحية ما يأتي:

يساعد استعمال الشمر على تخفيف المغص عند الأطفال الرضع.

وجدت بعض الدراسات الأولية أنّ استعمال عشبة الشمر مع مجموعة من الأعشاب يخفّف من ألم البطن في الأشخاص المصابين بانتفاخ القولون.

وجدت بعض الدراسات أنّ تناول شاي محضّر من مجموعة من الأعشاب مع الشمر يساعد في علاج الإمساك.

وجدت بعض الدراسات الأولية أنّ تناول الشمر يُخفّف من آلام الدورة الشهرية في الفتيات والسيدات.

تقترح بعض الدراسات دوراً للشمر في حالات آلام المعدة وسوء الهضم وتقلّصات المعدة والنفخة.

تقترح بعض الدراسات دوراً للشمر في انتفاخ المجرى التنفسي والكحة والتهاب القصبات الهوائية والتهابات الجهاز التنفسي العلوية.

فوائد الشّمر للتّنحيف

تقترح بعض الدراسات الحديثة أنّ عشبة الشومر قد تساهم في كبح الشهيّة ومحاربة السمنة؛ حيث وجدت دراسة أجريت على حيوانات التجارب أنّ احتواء الحمية على زيت الشمر الأساسي بمقدار 100ملجم/ كجم يقلّل من كمية الطعام المتناولة،[٥] كما وجدت دراسة أخرى أجريت على حيوانات التجارب أنّ العلاج بالروائح العطرية بزيت الشمر الأساسي لمدة 10 دقائق مرّتين يوميا قد حسّن من قدرة هذه الحيوانات على هضم الطعام، كما أنّه قلل من السعرات الحرارية التي تحصل عليها الحيوانات من الطعام الذي تتناوله.

يحتوي الشمر أيضاً على مركب الميلاتونين الذي وجدت له تأثيرات محاربة للسمنة عن طريق تحفيز ظهور الدهن البني الذي يحرق الدهون في الجسم بدلاً من تخزينها، الأمر الذي يُحارب السمنة والعديد من المشاكل الصحية المرتبطة بها، مثل ارتفاع ضغط الدم، ومرض السكري من النوع من الثاني، وارتفاع كولسترول ودهون الدم.

يجب الأخذ بعين الاعتبار أن خسارة الوزن تحتاج إلى استراتيجية كاملة تتكون من حمية مناسبة مخصصة لخسارة الوزن وممارسة الرياضة وتعديل السلوكيات التغذوية، ولا يصح الاعتماد على الشمر وحده لخسارة الوزن ومعالجة السمنة.

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.