العراب نيوز : أقرأ الخبر على مسؤوليتك - أطعمة لا يتناولها سوى الأغنياء!.. الملعقة من احدهم تصل لـ 40 ألف دولار !
  • نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب رقم ٠٧٩٥٦٠٦١٨٨

أطعمة لا يتناولها سوى الأغنياء!.. الملعقة من احدهم تصل لـ 40 ألف دولار !

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2018-01-27
790
أطعمة لا يتناولها سوى الأغنياء!.. الملعقة من احدهم تصل لـ 40 ألف دولار !

  يعتقد كثير من الناس، أن اللحوم هي أغلى أنواع الأطعمة، لكن هناك أطعمة أخرى باهظة جدًّا، فسعرها لا يتخيله عقل، لذا لا يقدر على شرائها إلا أصحاب الملايين والمليارات.

وبحسب موقع سيدتي، أهم تلك الأطعمة التي تقتصر على أغنى الأغنياء في العالم فقط:
-الكافيار الذهبي

يُستخرج من سمك بياض الإفريقي الذي يعيش في أنهار وبحيرات إفريقيا، وسعره خرافي، حيث يبلغ سعر الكيلوغرام الواحد منه 300 إلى 400 ألف دولار أمريكي، أما المعلقة الصغيرة فقد تصل إلى 40 ألف دولار.
-الكمأ الإيطالي الأبيض:

يعتبر إحدى ثروات إيطاليا، وهناك عديد من المبادرات للحفاظ عليه من الانقراض نظراً لندرته، ويأتي من ألبا شمال إيطاليا، وينتج رائحة فريدة من نوعها، وله طعم لذيذ جداً، ويبدأ سعر الحبة الواحدة من 5,938 دولاراً حسب حجمها وجودتها.
-الشوكولاتة المجمدة:

هي ممزوجة بـ 5 غرامات من الذهب عيار 24 قيراطاً، ومخلوطة بالكمأ الفرنسي. أعلن عن هذه النسخة الراقية من الشوكولاتة "فرونزن”، المطعم الذي يقدم أغلى أنواع الحلوى في العالم، وتُقدَّم كذلك مع ملعقة ذهبية، وكأس محاط بتاج من الذهب والألماس، ويبلغ سعر الطلب الواحد 25 ألف دولار.
-ملك يوباري:

يعتبر شمام "يوباري”، من أهم منتجات إقليم يوباري، حيث لا ينمو إلا في تلك المنطقة اليابانية، يتميز بلبه البرتقالي، وقشرته الخضراء، ويتراوح سعره في الوضع الطبيعي بين 50 دولاراً و100 دولار، وقد وصل سعره في أحد المواسم إلى مليونَي ين ياباني (ما يعادل 26 ألف دولار).
-البطيخ الأسود

تشتهر اليابان بالبطيخ الأسود، الأغلى ثمناً في العالم، حيث يبلغ ثمن الحبة الواحدة 3000 دولار، ويتميز بقشرته الخضراء الداكنة جداً إلى درجة السواد، والخالية من البقع، أو التخطيط، ولبِّه الحلو والمقرمش. ينمو هذا البطيخ في جزيرة هوكايدو فقط، ويصل وزنه في بعض الأحيان إلى 11 كيلوغراماً.

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.