20 عاما لمتهمين قتلا شابا بالحجارة واخرجا دماغه من الجمجمة

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2018-03-01
645
20 عاما لمتهمين قتلا شابا بالحجارة واخرجا دماغه من الجمجمة

  اسدلت محكمة الجنايات الكبرى الستار على واحدة من ابشع جرائم القتل التي ارتكبت منذ سنوات،حيث قضت بوضع متهمين اثنين ضربا شابا بحجارة على رأسه حتى خرجت مادة الدماغ من الجمجمة بالاشغال الشاقة مدة عشرين عاما.

واعلنت المحكمة في هيئتها التي ترأسها القاضي ابراهيم ابو شما وعضوية القاضيين عزام النجداوي وحسان المجالي وحضور مدعي عام الجنايات عصام الحديد براءة متهم ثالث كان متهم بالاشتراك بالقتل معهم لعدم قيام الدليل القانوني على اشتراكه بالجريمة والحكم عليه بالحبس سنة بتهمة استعمال مال الغير بدون وجه حق لقيامه باخذ سيارة تعود لصديق المغدور لغايات 'التشحيط' بها من ثم قام بتكسيرها.

وفي تفاصيل الجريمة التي تقشعر لها الابدان فان المتهمين الثلاثة توجهوا في عام 2016 لمنطقة النقع في الغور الصافي لغايات التنزه وهناك التقوا بالمغدور العشريني وصديقيه.

ونشبت بين الفريقين مشاجرة اقدم المتهمين خلالها على تناول الحجارة وضرب المغدور على رأسه حيث تمكن صديقاه من الهرب وبقي المغدور بقبضتهم،وحاول الاخير الهرب لاحد المنازل في المنطقة الا انهم لحقوا به واستمروا بضربه بقوة بالحجارة على رأسه حتى تمكنوا من كسر الدماغ واخراجه من الجمجمة وتركاه غارقا بدمائه وغادروا المكان.

ثم قام المتهم الثالث باخذ الباص العائد لصديق المغدور واخذ 'يشحط' به ثم قام بتكسيره .

وابلغ اصدقاء المغدور الشرطة بالمشاجرة وارشدهم على موقع الجريمة والمتهمين.

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.