• نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب رقم ٠٧٩٥٦٠٦١٨٨

العُنف يُقْلِق الجميع: ضَرب طبيب طوارِئ والاعتداء على المستثمرين ومُشاجرة طلبة وانتحار شاب !

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2018-03-03
639
العُنف يُقْلِق الجميع: ضَرب طبيب طوارِئ والاعتداء على المستثمرين ومُشاجرة طلبة وانتحار شاب !

  بدأت السلطات الأمنية التحقيق في حادثة إعتداء تعرّض لها طبيب في غرفة عمليات مستشفى الزرقاء الحكومي، كما استمرت محكمة الجنايات بالتحقيق بحادثة اعتداء تعرّض لها مستثمر صيني بارز ، وتهدد النيابة بضرب يد كل من تسوّل له نفسه الاعتداء على الضيوف ومخالفة القانون وإعاقة الاستثمار.

وكان طبيب عظام شاب في مستشفى الزرقاء الحكومي قد تعرض بعد منتصف ليلة الخميس لاعتداء أثناء إجراء عملية جراحية ،بعد تهجم ثلاثة شبان لغرفة العمليات، و اعتدوا على الطبيب، وحطّموا محتويات غرفة عمليات صغرى أثناء معالجة أحد المرضى ويشتبه أنهم من أقاربه ،وهذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها الاعتداء على أطباء في أقسام الطوارئ ، وقالت إدارة المشفى أنها أبلغت السلطات المختصة وبدأ التحقيق في الحادث.
وفي غُضون ذلك تسبّب الاعتداء على مدير لواحدة من أكبر الشركات الصينيّة المستثمرة في الأردن بصدمة كبيرة في الأوساط الرسميّة، و صدرت تعليمات مُشدّدة بمُعاقبة كل من يتعرّض للمُستثمرين، ودراسة تحويل مثل هذه القضايا إلى محكمة أمن الدولة بعدما تكرّرت.
وكان شخصان قد أوقفا سيارة المدير الصيني الذي تُقيم شركته استثمارًا بنحو 600 مليون دولار، وقاما بتحطيم السيارة وضرب صاحبها الذي أُدخل المستشفى في حالة حرجة ومُصاب بكدمات وجروح قبل أن تُباشِر سُلطات الجنائيّة التحقيق في الحادِثة.
وقالت مصادر أمنيّة أن أحد المُعتدين من أرباب السوابق والثاني دخل خِلاف مع الشركة على مبيعات خردوات ، الى ذلك كان مستثمر آخر قد تعرّض لاعتداء من قِبل موظف سابق مَطرود من شركته.
وبدأت أحداث الميل للعنف تؤرق المجتمع وسلطات القرار في الأردن، خصوصًا بعدما توفي شاب منتحرًا بعد إلقاء نفسه من أعلى جسر في وسط عمّان العاصمة.
وقبل ذلك أثار شريط فيديو لطالبين يضرب أحدهما الآخر داخل أسوار واحدة من أرقى وأغلى المدارس الخاصّة في عمّان العاصِمة جدلاً واسعًا، حيث قام بتصوير الشريط طالب ثالث قبل تدخّل السلطات وشُيوع النبأ وقرار المدرسة بفَصل الطلاب الثلاثة.
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.