• نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب رقم ٠٧٩٥٦٠٦١٨٨

ورقة التعديل الوزاري : الرزاز يطمح بـ اعادة التشكيل ولا يتحمس لبقاء بعض الوجوه الجديدة

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2018-08-16
596
ورقة التعديل الوزاري : الرزاز يطمح بـ اعادة التشكيل ولا يتحمس لبقاء بعض الوجوه الجديدة

 - بدأت تتشكل قناعات محددة عند مركز القرار الاردني ورئيس الوزراء الحالي الدكتور عمر الرزاز حول هوية وملامح تعديل وزاري موسع من المؤمل ان تنتهي اليه الحكومة بعد مرور مئة يوم على تشكيلها.

وبقي على عبور حكومة الرزاز من المئة يوم الاولى اقل من اربعة اسابيع ، وينذر هذا السياق الزمني بقرب انتهاء ما يسميه الرزاز نفسه بمرحلة تقييم الاداء ووضع الخطط وهي مرحلة تعني بان الحكومة ستكون قيد التعديل الموسع .
وكان الرزاز قد ابلغ طاقمه الوزاري وفي الاجتماع الاول بان تعديلا وزاريا سيحصل بعد مئة يوم من عمر الحكومة وبانه سيجري عملية تقييم مفصلة وشاملة تطال الوزراء الذين ورثهم عن حكومة سلفه الدكتور هاني الملقي وكذلك الوزراء الجدد الذين اختارهم هو شخصيا.
ويقترب الرزاز دون ضجيج من استحقاق التعديل الوزاري وتأخذ عليه مراكز مهمة في القرار نيته اشراك شخصيات مقربة من الحركة الاسلامية وجماعة الاخوان المسلمين في طاقمه شريطة ضمان ان لا يستقيل من يحاول تطعيم الفريق الحكومي بهم من الاسلاميين وهو الشرط الذي وضعه القصر الملكي على الرزاز اذا ما فكر في استمالة شخصيات وزارية محسوبة على الحركة الاسلامية او مقربة من جماعة الاخوان المسلمين
والتقى الرزاز قيادات من جماعة الاخوان مؤخرا كما زار مقر العزاء بوفاة الامين العام لحزبهم السياسي الشيخ محمد الزيود في الوقت الذي تتطور فيه مقترحاته الذاتية عن تلوين بنكهة سياسية في حكومته.
يبدي الرزاز وحسب مصادر مقربة منه جدا سعيه الى تحصيل ضوء اخضر يسمح له بتعديل وزاري موسع جدا قد يقترب من اعادة التشكيل ويفترض ان توفر عطلة عيد الاضحى الوشيكة فرصة امام رئيس الحكومة لتأمل محطة التعديل الوزاري الموسع .
وانتهى الرزاز للتو من خلوة وزارية لها علاقة بتقييم الاداء ووضع برامج العمل ، وتؤشر الاوساط القريبة منه على انه لم يعد متمسكا بأربعة على الاقل من الوزراء الذين اختارهم شخصيا او حسبوا عليه من الوجوه الجديدة حيث يعبر عن شعوره بالصدمة من اداء بعض الوجوه الجديدة التي جازف بتوزيرها .
ويبدو ان التقييم المتعلق بوجوه جديدة له علاقة ببعض الوزراء مثل الاتصالات والتخطيط والثقافة في الوقت الذي يتطلب فيه اشراك رموز سياسية تفريغ بعض الحقائب دون ان يتضح بعد ما اذا كان الرجل الثاني في حكومة الرزاز وهو الدكتور رجائي المعشر والمشرف على الملف الاقتصادي سيواصل مسيرته مع الرئيس.
 
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.