• نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب رقم ٠٧٩٥٦٠٦١٨٨

زيدان يكشف بعد 100 يوم: هذا ما فعلناه مع صلاح في نهائي كييف

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2018-09-06
528
زيدان يكشف بعد 100 يوم: هذا ما فعلناه مع صلاح في نهائي كييف

 - للمرة الأولى بعد مرور أكثر من 3 شهور على نهائي دوري أبطال أوروبا بين ريال مدريد وليفربول، يتحدث مدرب الفريق الملكي وقتها عن حقيقة واقعة مثيرة جرت في تلك الليلة.

فمنذ مباراة ليلة السادس والعشرين من مايو الماضي، التي استضافتها مدينة كييف الأوكرانية، لم ينته الجدل بشأن ما جرى للمصري محمد صلاح نجم ليفربول، الذي اضطر للخروج من الملعب بعد نحو 30 دقيقة، إثر تدخل خشن من قبل قائد الريال سيرخيو راموس، في صراع على الكرة قرب منتصف الملعب، لم يكن يمثل أي خطورة على مرمى الفريق الملكي.
وبعدما لم يستطع "مو" استكمال المباراة، انقلبت الدفة تماما لصالح الفريق الملكي الذي فاز بنتيجة 3-1 واقتنص اللقب المرموق للمرة الثالثة على التوالي.
لكن ما جرى لصلاح، وخروجه بهذا الشكل، قد أثار عواصف الجدل بشأن تعمد راموس "المشهور بعنفه" إصابة الفرعون المصري لحرمان "الريدز" من جهوده في المباراة النهائية.
القضية التي لم يهدأ الجدل بشأنها، حظيت مؤخرا بشهادة مهمة من مدرب ريال مدريد وقتها، الفرنسي زين زيدان.
وتحدث "زيزو" في تصريحات نقلها موقع "ديلي إكسبريس" مؤخرا عما جرى في تلك الليلة، مشيرا إلى تعليماته للاعبيه قبل المباراة بشأن كيفية التعامل مع صلاح.
وأكد المدير الفني القدير، الذي رحل بعد التتويج باللقب عن الفريق الملكي، أنه لم يعط أيا من لاعبيه تعليمات خاصة للتعامل مع النجم المصري خلال اللقاء، فنيا أو بأي طريقة أخرى.
وأوضح زيدان: "على الاطلاق.. نلعب دائما بطريقتنا نفسها، بغض النظر عن الفريق الذي نواجهه".
وتابع: "أخبرت اللاعبين عن بعض الخصائص الفردية للاعبين المنافسين ، بحيث يمكنهم دخول المباراة وهم على دراية بأشياء وخصائص محددة لهؤلاء اللاعبين".
وحسم زيدان فعليا أي أحاديث عن التعامل "بشكل خاص" مع صلاح حين اختتم كلامه عن "المسألة" قائلا: "لكنني لم أرغب في القيام بالكثير من ذلك (توجيه لاعبيه بشأن التعامل مع الخصوم)، إذ كنت أريد أن يركز لاعبي ريال مدريد في المقام الأول على خطتنا وطريقتنا نحن في الأداء".
 
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.