• نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب رقم ٠٧٩٥٦٠٦١٨٨

من هما الرجلان اللذان أشعلا أزمة بين روسيا و19 دولة؟

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2018-09-09
453
من هما الرجلان اللذان أشعلا أزمة بين روسيا و19 دولة؟

 وجهت السلطات في بريطانيا، الأربعاء الماضي، الاتهامات رسمياً لرجلين قالت إنهما متورطان في جريمة تسميم العميل الروسي سيرغي سكريبال وابنته يوليا في مارس الماضي بمدينة 'ساليزبيري' جنوب إنجلترا، وهي الجريمة التي تسببت باندلاع أزمة دبلوماسية وسياسية بين لندن وموسكو سرعان ما توسعت لتشمل 18 دولة أخرى متحالفة مع بريطانيا.

وأبلغت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، مجلس العموم البريطاني بعد ظهر الأربعاء أنه تم توجيه الاتهام رسمياً لرجلين متورطين في الجريمة، وكشفت عن هويتيهما، حيث إن الأول يُدعى أليكسندر بيتروف، بينما الثاني هو رسلان بوشيروف، وكلاهما ضابط في جهاز الاستخبارات العسكرية التابع للرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وتمكنت وسائل الإعلام البريطانية من الوصول سريعاً إلى صور العميلين المتورطين في الجريمة التي كانت موضع اهتمام الرأي العام في بريطانيا طوال الشهور الماضية، ونشرت وسائل اعلام صورتين لرجلي الاستخبارات الروسية اللذين يواجهان بذلك عقوبة السجن مدى الحياة في بريطانيا.

وقالت جريدة 'ديلي تلغراف' البريطانية في تقرير على موقعها الإلكتروني إن إعلان ماي عن توجيه الاتهامات لهذين الرجلين والكشف عن هويتهما وتأكيد ضلوع الاستخبارات الروسية في عملية الاغتيال 'سوف يفاقم من الأزمة السياسية والدبلوماسية بين البلدين'.

وبحسب المعلومات التي جمعتها 'العربية.نت' فإن كلاً من أليكسندر بيتروف ورسلان بوشيروف يبلغان من العمر 40 عاماً، ويحملان الجنسية الروسية وسافرا باستخدام جوازات سفر روسية أصلية.


أما العبوة التي استخدمها الرجلان في عملية تسميم العميل الروسي وابنته فكانت زجاجة عطر مزورة من نوع (Nina Ricci)، حيث كانت مملوءة بالغاز السام بدلاً من العطور.

وكانت رئيسة الحكومة البريطانية أعلنت في 14 مارس الماضي أنها تطرد 23 دبلوماسياً روسياً من لندن على خلفية تسميم رجل الاستخبارات الروسي السابق سيرغي سكريبال، وأضافت عقب اجتماع لمجلس الأمن القومي أن لندن ستعلق الاتصالات الثنائية مع موسكو، التي كان لديها 59 دبلوماسياً معتمداً في بريطانيا.

ولاحقاً للقرار البريطاني توسعت الأزمة الدبلوماسية مع روسيا، حيث انضمت الولايات المتحدة وكندا وأوكرانيا و15 دولة أوروبية لبريطانيا، وأمرت دبلوماسيين روساً متهمين بالقيام بنشاطات تجسس تحت غطاء الدبلوماسية بمغادرة أراضيها، لتصبح الأزمة بين موسكو و19 عاصمة عالمية مهمة.

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.