• نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب و تلفون 0799545577

المعشر : اتحاد بديل لنقابة المعلمين والحكومة تدرس نظام الترفيع والعلاوات

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2010-04-15
1145
المعشر : اتحاد بديل لنقابة المعلمين والحكومة تدرس نظام الترفيع والعلاوات

أبدى رئيس الوزراء بالوكالة الدكتور رجائي المعشر تفهم الحكومة لمطالب المعلمين بما يخدم العملية التربوية التعليمية ، مشيرا الى ان جلالة الملك عبدالله الثاني يسعى دوما الى ايلاء المعلمين عناية خاصة عبر توجيهاته السامية للحكومات.

 وأكد حرص الحكومة على اعادة هيبة المعلم من خلال الدعوة الى انشاء روابط للمعلمين وتفعيل اندية المعلمين لتكون بديلة عن نقابة المعلمين في متابعة قضاياهم.
 
وتعهد الدكتور المعشر في حوار مع عدد من المعلمين يمثلون مختلف المحافظات عقد امس في المركز الثقافي الملكي بحضور وزير الدولة للشؤون البرلمانية توفيق كريشان ووزير التنمية السياسية موسى المعايطة ، بدراسة مطالب واقتراحات وملاحظات المعلمين حيال العديد من القضايا التربوية والتعليمية واعادة النظر في بعض منها بما يتوافق مع الانظمة والتشريعات.
 
وشدّد الدكتور المعشر على ان "كرامة المعلم فوق أيّ اعتبار ، وأن تحسين شروط العمليّة التعليميّة ، لا يكون إلا من خلال النظر بدور المعلم كصاحب رسالة ، ونموذج للعطاء والإخلاص" رافضا اي مظهر من مظهر الاعتداء على المعلم او الانتقاص من هيبته.
 
واكد المعشر ان انشاء نقابة للمعلمين امر محسوم بموجب قرار المجلس الاعلى لتفسير الدستور سنة1994 والذي افتى بعدم جواز انشاء نقابة حيث جاء فيها "لا يجوز للحكومة اصدار قانون لنقابة المعلمين".
 
وقال ان الحكومة اجرت دراسة قانونية لوضع بديل للنقابة يحقق اهدافها ومكتسباتها حيث خلصت الدراسة الى امكانية اصدار نظام بقوة القانون بموجب المادة 120 من الدستور والمادة45 من قانون التربية والتعليم يتضمن انشاء روابط للمعلمين في جميع مديريات التربية والتعليم في المملكة.
 
واضاف ان النظام الذي ستجري مناقشته مع المعلمين قبل اقراره ينص على انشاء 42 رابطة للمعلمين مساوية لعدد مديريات التربية والتعليم في المملكة وكل رابطة تضم5 الى7 معلمين وينتخب لها رئيس ونائب رئيس ويتم بعد ذلك انشاء اتحاد لهذه الروابط تحت اسم مجلس اتحاد الروابط بحيث يمثل المعلمين جميعا وفقا لاسس الانتخاب المعتمدة.
 
وبين ان الاتحاد في حال اقراره سيقوم بجميع مهام النقابة التي تشمل تنظيم عمل المعلمين وايصال وجهة نظرهم الى صناع القرار والمساهمة في تعديل التشريعات والانظمة الخاصة بهم وتحسين ادائهم المهني والاكاديمي ورفع المستوى المعيشي وحماية حقوقهم وتحقيق العدالة في توزيع العلاوات والامتيازات واشراكهم في صياغة التشريعات التربوية والتعليمية وتشجيع المبادرات والتعاون مع اتحادات المعلمين في الدول العربية والعالمية وتنظيم المؤتمرات والندوات وورشات العمل لرفع سوية العمل والارتقاء برسالة التعليم.
 
وقال المعشر ان وزارة التربية والتعليم رفعت الى الحكومة حزمة مقترحات حول كيفية التعامل مع المعلم في حال كانت هناك شكوى من قبل الطالب ووالده وكيفية المعالجة التي يجب ان تتم داخل المدرسة أو تحويل المعلم الى الجهات الامنية المختصة بما لا يمس من هيبته امام طلابه ، مشيرا الى ان جملة هذه المقترحات التي رفعها وزير التربية والتعليم سيصار الى دراستها بكافة ابعادها واخذ رأي وزارة الداخلية والجهات المعنية الاخرى لتكون منسجمة مع القوانين ولا تكون ناقصة.
 
واشار الى ان موضوع الانضباط المدرسي سيعاد النظر فيه وسيتم اشراك المعلمين بذلك وسيتم أيضا دراسة الملاحظات المتعلقة بعلاوة التجيير والعلاوات الاخرى.
 
وفيما يتعلق بنظام الترفيعات والترقية اشار الى ان الحكومة تتولى دراسة هذا الموضوع مع ديوان الخدمة المدنية.
 
وقال الدكتور المعشر ان خطة الحكومة التنفيذيّة للعام الجاري ، وضعت على رأس أولوياتها تحسين مستوى معيشة المواطنين بكافة قطاعاتهم وشرائحهم ، وأن "قطاع المعلمين يحظى بكلّ الرعاية والاهتمام من قبل الحكومة نظرا لدوره في المجتمع" ، مشيرا الى منح الاولوية للمعلمين في موضوع توفير السكن الملائم من خلال مبادرة سكن كريم لعيش كريم ، مهيبا بالمعلمين الاقبال على التسجيل وحث زملائهم على ذلك حيث ان الاراضي التي ستوزع عليهم ستكون مخدومة.
 
وأكد الدكتور المعشر في معرض اشارته الى مطالب المعلمين المتعلقة بصندوق اسكان الموظفين بالوزارة حق المعلمين بوجود لجنة ممثلة عنهم تشرف على ادارة الصندوق وكذلك الحق في عدالة التوزيع.
 
وأكد الدكتور المعشر بخصوص مطالب المعلمين بالحصول على تسهيلات واعفاءات جمركية انه لا اعفاءات جمركية من قبل الحكومة لاي جهة او انسان من الان فصاعدا في ضوء الوضع الحالي والازمة المالية التي تواجهها الحكومة.
 
وفيما يتعلق بموضوع نسبة رسوب الطلبة في الصفوف في المدارس أكد أنه لا يجوز باي شكل من الاشكال رسوب 5% من الطلبة في الصف ولا بد من وضع انظمة وتعليمات جديدة ، مشيرا الى انه ستتم دراسته من خلال التعاون بين المعلم والمدرسة.
 
وشدد المعشر على التواصل مع كافة المعلمين في صياغة ملامح المستقبل المشرق ، لما فيه خير الأردنيين وأبنائهم ، مبينا ان الحكومة ملتزمة بالقوانين فيما يتعلق بموضوع نقابة المعلمين وملتزمة بالدعوة الى انشاء روابط المعلمين. ورفض مبدا ان تكون هناك محاكم دستورية للمعلمين ، مشيرا الى ان الحكومة ليست مخولة بذلك.
 
ودعا الدكتور المعشر الى تشكيل لجان من المعلمين بالمحافظات وبحث مطالبهم وملاحظاتهم ورفعها الى الحكومة لمتابعتها واتخاذ القرار المناسب بشأنها.
 
وشارك في الحوار ما يفوق 200 معلم ومعلمة من مختلف المحافظات ، كانت غالبيتهم العظمى من معلمي محافظات الجنوب ، حيث استمع رئيس الحكومة بالوكالة الى مطالبهم وحقهم في اعادة احياء نقابة المعلمين.
 
كما استمع الى جملة ملاحظاتهم المتعلقة بعلاوة التجيير وقولهم بالظلم الذي طال بعض المعلمين الذين لا ينطبق عليهم الحصول على هذه العلاوة ، والمطالبة بادراج زيادة العلاوة سنويا وصولا بها الى %100 ، كما تم طرح عدد من المواضيع المتعلقة بتدريس ابناء المعلمين بالجامعات وموضوع العلاوات والاسكانات.
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.