• رئيس التحرير المسؤول .. فايز الأجراشي
  • نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب و تلفون 0799545577

وزير الصحة: 18 مصابا في حادثة تسرب غاز في العقبة "لا يزالون يتلقون العلاج

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2022-07-02
487
وزير الصحة: 18 مصابا في حادثة تسرب غاز في العقبة

 قال وزير الصحة فراس الهواري، السبت، إن الاستجابة السريعة لحادثة تسرب غاز سام بعد سقوط صهريج في ميناء المدينة "مبشرة بالخير وطريقة للتعامل مع حوادث تحمل أعداد إصابات كثيرة".


وأضاف، أن جميع الكوادر المعنية هبت للمساعدة في الاستجابة للحادث الذي أدى إلى وفاة 13 شخصا وإصابة 332 آخرين.

"المستشفيات استطاعت أن تستوعب الإصابات وجرى الاستعانة بمستشفى ميداني ورفد بالكوادر الصحية من مختلف المحافظات"، وفق الهواري، الذي أشار إلى أن "18 مصابا لا يزالون يتلقون العلاج، منهم 4 حالات في عمّان، وجميعهم في حالة صحية مستقرة ويتم إخراجهم من المستشفيات بشكل متتابع".

وأدى تسرب غاز الكلورين من صهريج في ميناء في العقبة الاثنين الماضي، إلى وفاة 13 شخصا بينهم 5 فيتناميين.

وزير الصحة، قال إن المستشفيات الميدانية "لم تترك بشكل أنها تهمل، والدليل على ذلك جاهزيتها للتعامل مع حادثة العقبة في أي لحظة"، موضحا أن "المستشفى الميداني في العقبة كان فيه 248 أسطوانة أكسجين إضافة إلى جميع المواد التي تحتاجها الكوادر الطبية للتعامل مع الحالات المصابة".

"استطعنا أن نستقبل في المستشفى الميداني في العقبة أن نستقبل 148 مصابا من 332 من إجمالي الإصابات"، وفق الوزير.

- تطوير المستشفيات الميدانية -

وأشار إلى أن "خطط المستشفيات الميدانية وضعت وهي موجودة، حيث هناك خطة لتحويل المستشفى في العقبة إلى حكومي متكامل، بإضافة غرف عمليات ومختبرات متقدمة وأماكن أشعة تشخيصية".

بالنسبة للمستشفى الميداني في عمّان، كشف الهواري عن خطة لنقل واستيعاب المرضى إلى هذا المستشفى "لتخفيف الضغط عنها وإجراء الصيانة اللازمة لها"، موضحا أن لدى الوزارة "خطط للمستشفيين الميدانيين في محافظتي إربد ومعان".

وأضاف أن هذه المستشفيات "ستبقى عاملة ولن يتم إغلاقها، وهي جاهزة للاستعمال إذا تطلب ذلك، واليوم نؤهلها للانتقال إلى المرحلة المقبلة وهي إعادة استخدامها بطرق جديدة".

وكشف وزير الصحة فراس الهواري، السبت، عن خطط لتطوير المستشفيات الميدانية وتحويل بعضها إلى مستشفيات حكومية متكاملة.

وقال إن الوزارة وضعت خططا للمستشفيات الميدانية، موضحا أن "هناك خطة لتحويل المستشفى الميداني في العقبة إلى حكومي متكامل، بإضافة غرف عمليات ومختبرات متقدمة وأماكن أشعة تشخيصية.

بالنسبة للمستشفى الميداني في عمّان، كشف الهواري أيضا، عن خطة لنقل واستيعاب المرضى إلى هذا المستشفى "لتخفيف الضغط عنها وإجراء الصيانة اللازمة لها"، مضيفا أن لدى الوزارة "خطط للمستشفيين الميدانيين في محافظتي إربد ومعان".

وأضاف أن هذه المستشفيات "ستبقى عاملة ولن يتم إغلاقها، وهي جاهزة للاستعمال إذا تطلب ذلك، واليوم نؤهلها للانتقال إلى المرحلة المقبلة وهي إعادة استخدامها بطرق جديدة".

وزير الصحة، قال إن المستشفيات الميدانية "لم تترك بشكل أنها تهمل، والدليل على ذلك جاهزيتها للتعامل مع حادثة العقبة في أي لحظة"، موضحا أن "المستشفى الميداني في العقبة كان فيه 248 أسطوانة أكسجين إضافة إلى جميع المواد التي تحتاجها الكوادر الطبية للتعامل مع الحالات المصابة".

"استطعنا أن نستقبل في المستشفى الميداني في العقبة أن نستقبل 148 مصابا من 332 من إجمالي الإصابات"، وفق الوزير
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.