بني ارشيد يستنكر منع وفد هيئة "برلمانيون لأجل غزة" من دخول غزة

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2009-03-16
1247
بني ارشيد يستنكر منع وفد هيئة "برلمانيون لأجل غزة" من دخول غزة

استنكر الامين العام للحزب زكي بني ارشيد منع سلطات الحدود المصرية للوفد البرلماني الممثل لهيئة "برلمانيون لاجل غزة" من دخول قطاع غزة،وطالب الحكومة الاردنية بالتدخل "الجاد" لانهاء معاناة الوفد الذي "يؤكد على معاني التضامن التي يحملها الشعب الاردني لشقيقه الشعب الفلسطيني".

 وكانت سلطات الحدود المصرية منعت الوفد الذي غادر عمان صباح الاحد من دخول قطاع غزة عبر معبر رفح وما زال النواب عالقون على المعبر وينفذون اعتصاماً مفتوحاً هناك.
 
وفي اتصال معه اوضح رئيس لجنة متابعة الهبئة علي ابو السكر ان الوفد وصل مطار القاهرة وغادره باتجاه الحدود مع فلسطين،حيث وصل معبر رفح نحو الساعة السادسة والنصف مساء.
 
وشدد الامين العام للحزب على ان "الدول التي لا تقف موقفاً ايجابياً تجاه الشعب الفلسطيني ساندت رعاياها في مساعيهم لدخول القطاع وبشكل جاد وحازم"،وتابع"من المؤسف ان توصد ابواب معبر عربي دون قيام وفد يحمل رسالة تضامن تجاه اخوة في الدين والدم والمصير يعانون الظلم والعدوان".
 
وتساءل "الى متى يبقى شريان الحياة عن قطاع غزة قيد حالة ابتزاز لا مبرر سياسي ولا انساني له؟".
 
واعتبر ان موقف السلطات المصرية يمثل "اساءة للاردن حكومة وبرلماناً وشعباً"،وهو الامر الذي قال ان النظام المصري يضع من خلاله نفسه "ليس في مواجهة ابناء الشعب الفلسطيني المحاصرين فقط بل في وجه كل الشعوب التواقه الى فك هذا الحصار".
 
وتابع "ما الذي يضير السلطات المصرية في دخول وخروج وفد اردني يقول للفلسطينيين نحن معكم".
 
وشدد على ان "الاصل في المعبر ان يكون مفتوحا على الدوام بل وتكون الحركة على طرفيه كثيفة قدر حاجة الاهل هناك للتضامن والمساعدات الانسانية".
 
واشار ابو السكر الى ان السلطات المصرية امهلت اعضاء الوفد لبرهة لاستشارة الامن القومي المصري الذي رد بمنعهم من دخول القطاع بحجة عدم وجود تنسيق وعليه فقد هددتهم سلطات الحدود بمغادرة المنطقة في اقل من ربع الساعة والا استخدمت القوة.
 
واوضح بان عدد من اعضاء الوفد الذي يرابط على الحدود اتصلوا مع وزير الخارجية الأردني ناصر جودة والسفير الأردني في القاهرة هاني الملقي ومسؤولين آخرين وقد وعدوهم باجراء الاتصالات اللازمة لتسهيل عبورهم الى غزة.
 
وشدد ابو السكر على ان الوفد مصر على دخول القطاع وبدأ في اعتصام مفتوح على الرغم من الاجواء الباردة الى حين استجابة السلطات المصرية
 
وذكر رئيس لجنة متابعة الهيئة علي ابو السكر ان هدف الرحلة التضامن مع الاهل في قطاع غزة الذين تعرضوا لمحرقة نفذها الكيان الصهيوني على مرأى من العالم ولا تزال اثرها شاهدة على بشاعة العنصرية الصهيونية ،منوهاً الى ان القطاع لا يزال على الرغم من جراحات اهله جراء العدوان يعاني اثار حصار لا انساني يحول دون اعادة اعمار ما هدمه الاحتلال المجرم.
 
واشار الى ان الوفد سينقل مشاعر الاردنيين تجاه اخوانهم المظلومين هناك.
 
ويشارك في الوفد كل من يسري حمد عرار الجازي،ومحمد خليل محمد عقل،وعلي صالح احمد ابو سكر،وميشيل عيادة يوسف الحجازين،وطارق سامي حنا خوري،ومحمد حسن محمد البزور،ورسمي خضر محمد الملاح،وزهير شريف اسعد ابو الراغب،وعلي حسين عبد الواكد العتوم،وصلاح محمد يوسف الزعبي،وسليمان سلامة السعد،وذيب عبد الله حامد خطاب،و روحي حكمت رشيد شحالتوغ،وحياة حسين علي المسيمي،وعيدة المطلق،وعبد الرحيم البقاعي،وعزيز محمود عبد الله العسود.  موقع الجبهة
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.