الإسلاميون ينقلون عن وزير الصحة تأكيده بان مستشفى حمزة سيبقى حكومياً لسائر الأردنيين

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2009-03-21
1104
الإسلاميون ينقلون عن وزير الصحة تأكيده بان مستشفى حمزة سيبقى حكومياً لسائر الأردنيين

طالب نواب حزب جبهة العمل الاسلامي وزارة الصحة بتبني التأمين الصحي الالزامي لسائر المواطنين في ظل ارتفاع كلف العلاج التي لم تعد تقوى عليها الا شريحة ضيقة جداً.

 واكد النواب خلال زيارتهم لوزارة الصحة ولقائهم بالوزير نايف الفايز على ضرورة تعزيز خدمات القطاع العام وعدم تخلي الحكومة عن مسؤولياتها ازاء القطاع الصحي،مشددين على اهمية توفير المستلزمات الخاصة بالمستشفيات والمراكز الصحية ووقف نزيف الكفاءات الذي تعاني منه بتوفير نظام حوافز مادية ومعنوية كفيل بالاحتفاظ بالكادر الطبي وتفعيل ادائه.
 
وطالب النواب بحسب رئيس كتلة نواب الحزب النائب حمزة منصور الوزير بتسهيل معاملات المرضى غير المقتدرين واعفائهم من نفقات العلاج بما في ذالك ابناء الاردنيات وابناء قطاع غزة في الاردن.
 
واشار النائب منصور الى تجاوب الوزير الفايز لمطالب النواب ،وذكر ان الوزير بصدد استكمال جولات ميدانية يأمل من خلالها ان يضع يده على مواطن الخلل في القطاع الصحي.
 
وتلقى النواب وعدا من الوزير بمراجعة الاجراءات التي تنظم سير العمل في مستشفى الامير حمزة ونقلوا عن الوزير تأكيده بان المستشفى "سيبقى مستشفاً حكومياًً لسائر الاردنيين وسيتم معالجة بعض القرارات الخاصة بالتحويل من المراكز الصحية للمستشفى".
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.