• نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب و تلفون 0799545577

مدارس حلاوة .. الاكتظاظ يطيح بأحلام اولياء الامور بطلبة مجتهدين

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2010-09-18
1318
مدارس حلاوة .. الاكتظاظ يطيح بأحلام اولياء الامور بطلبة مجتهدين

اشتكى العديد من أولياء الأمور والطلبة, في منطقة حلاوة في محافظة عجلون, من الاكتظاظ الحاصل في الغرف الصفية, خاصة في المدارس الأساسية, والمستأجرة منها بالذات في المنطقة, والتي يتم تدريس الطلبة من الصف الأول وحتى الثالث الأساسي فقط فيها, وبعد ذلك يتم نقلهم إلى المدرسة الثانوية, أو إلى مدرسة تقع في منطقة رومي والواقعة على منطقة جبلية وعرة في منطقة حلاوة.

وأشار الأهالي أن بعض الغرف الصفية الموجودة في تلك المنطقة, تضم 45 طالبا وطالبة, لكون تلك المدارس مختلطة, وبعض هذه الغرف تضم ما بين 30-40 طالبا وطالبة, كما يجلس في المقعد الواحد أربعة طلاب, رغم انه يتسع لطالبين فقط, الأمر الذي يؤثر على تحصيل الطلبة العلمي.
وبين عدد من أولياء الأمور, أنه يوجد في منطقة حلاوة, أكثر من ثلاث مدارس أساسية مستأجرة, لا تصلح جميعها كمدارس لموقعها السيئ, إضافة لكونها صممت لتكون بيوتا لأصحابها, وليست كمدارس, ولوقوعها على الشارع الرئيسي, الأمر الذي يهدد حياة الأطفال.
وتساءل أهالي المنطقة, في صف مثل الصف الاول كيف سيتمكن المعلم او المعلمة من التدريس في الغرفة بهذه الحالة, وكيف سيتم توزيع الوقت بين هؤلاء, ومتى ستتمكن من تعليمهم?
وأكدوا أنهم انتظروا وبفارغ الصبر, بناء المدرسة الحديثة في المنطقة, وذلك ليتم ترحيل بعض طلبة هذه المدارس إليها, وتم الحديث ولأكثر من مرة, بقرب استلامها من قبل مديرية التربية في محافظة عجلون, لكنهم فوجئوا بعدم انتهاء العمل فيها, رغم مباشرة العمل بالبناء منذ أكثر من سنتين, اضافة الى أن القبول سيقتصر على الصف السادس الأساسي فقط.
وطالب أهالي منطقة حلاوة, الجهات المعنية, بضرورة الإسراع بالانتهاء من البناء المدرسي الحالي, والذي يقام وسط المنطقة, وذلك ليتخلص الطلبة من الوضع الحالي, كما طالبوا بإقامة مبان مدرسية أخرى, في مناطق حلاوة الأخرى, بهدف التخلص من الأبنية المستأجرة, والاكتظاظ الحاصل فيها, ولتخفيف الوقت والجهد على الطلبة, والذين يضطرون للذهاب من منطقة لأخرى, للدراسة, رغم وعورة المنطقة, وجغرافيتها الصعبة.
يذكر أنه يوجد في منطقة حلاوة أربعة مدارس أساسية, اثنتان منها فقط للصف الثالث الأساسي, وواحدة حتى الصف الرابع الأساسي, وجميعها مستأجرة, إضافة لمدرسة ثانوية للأناث, وأخرى للذكور, ومدرسة خاصة.
 
العرب اليوم
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.