مانشستر يسعى لضم بنزيمة على حساب تيفيز

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2009-01-12
1330
مانشستر يسعى لضم بنزيمة على حساب تيفيز

 

ذكرت صحيفة ذي دايلي ميرور البريطانية امس الاحد ان الفرنسي كريم بنزيمة هداف ليون يشكل اولوية بالنسبة لمواطنها مانشستر يونايتد لانه سيسعى جاهدا للتعاقد معه في حزيران المقبل.

 

وكشفت الصحيفة ان مدرب مانشستر الاسكتلندي اليكس فيرغوسون لا يعتزم شراء عقد مهاجمه الارجنتيني كارلوس تيفيز الصيف المقبل لانه يريد ضم بنزيمة الذي كشف في اكثر من مناسبة انه يحلم باللعب مع برشلونة الاسباني.

 

وكان بنزيمة صريحا بهذا الخصوص عندما قال: ان ارتدي الرقم 9 في برشلونة? امل ذلك فعلا! لطالما احببت برشلونة. يملكون دائما مهاجمين رائعين مثل (البلغاري) ستويتشكوف و(البرازيلي) روماريو. انه فريق يلعب كرة جميلة وسريعة وممتعة.

 

ويبقى انتظار موقف رئيس ليون جان ميشال اولاس الذي يعتبر من الاشخاص الذين يستغلون اهتمام الاندية الاخرى بنجومه من اجل الحصول على صفقة خيالية والوضع ينطبق على بنزيمة لان فرق ريال مدريد وبرشلونة وميلان الايطالي وقطب مدينة ميلانو الاخر انتر ميلان بطل ومتصدر الدوري المحلي مهتمة بخدماته.

 

وكان تيفيز اعرب مؤخرا عن انزعاجه من مانشستر يونايتد لاطالة الاخير امد المفاوضات المتعلقة بضمه بشكل نهائي.

 

وقال تيفيز (24 عاما) في حديث نشرته صحيفة ذي صن الثلاثاء اذا لم يقرروا شيئا بخصوص مستقبلي, هناك اندية كثيرة مستعدة للتفاوض مع وكيل اعمالي.

 

واضاف قيل لي ان مانشستر يريد تقديم عقد جديد, لكني لست على علم باي شيء حتى الان من هذا القبيل. اذا عرض علي ناد آخر عقدا لمدة 5 سنوات سادرسه بكل عناية.

 

واشارت الصحيفة الى ان تيفيز اتصل بها مباشرة من اجل وضع حد للشائعات التي اشارت الى ان مطالبه المالية تعيق المفاوضات مع مانشستر يونايتد.

 

واكد تيفيز انه يريد البقاء مع مانشستر يونايتد, لكن لكي يتحقق ذلك على مدربه الاسكتلندي اليكس فيرغوسون دفع مبلغ 32 مليون جنيه استرليني (3ر33 مليون يورو) الى كيا يورابشيان, وكيل اعمال اللاعب وصاحب حقوق انتقاله, اذا ما قرر ضمه بشكل نهائي الى صفوف الشياطين الحمر.

 

 

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.