دحلان يعبر عن سعادته بالعدوان على غزة ويصف حماس بأنها أسوأ منظمة بالمنطقة

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2009-01-12
1428
دحلان يعبر عن سعادته بالعدوان على غزة ويصف حماس بأنها أسوأ منظمة بالمنطقة

 

اتهم محمد دحلان، مسئول الأجهزة الأمنية السابق عن حركة فتح بقطاع غزة، حركة المقاومة الإسلامية "حماس" بإعطاء الذريعة لإسرائيل لاجتياح غزة عبر إطلاق الصواريخ، واصفًا الحركة بأنها واحدة من أسوأ المنظمات على الاطلاق بمنطقة الشرق الأوسط.

 

وأضاف في حوار مع مجلة "دير شبيجل" الألمانية:" الناس خائفون من الاسلاميين ولا أحد يجرؤ على انتقادهم في قطاع غزة، فكل من يفعل ذلك يواجه السجن أو الموت، تمامًا مثل إسرائيل فهما لا تعيران أي اهتمام للناس العاديين البسطاء. ان مقاتلي حماس يطلقون الصواريخ من قلب المناطق الآهلة بالسكان".

 

وتابع:" قادة حركة حماس لا يعانون جراء الهجمات العسكرية الاسرائيلية، فهم متحصنون في مخابئهم ويتابعون ما يجري من الخارج فيما يموت الفلسطينيون..إن الشعب الفلسطيني هو الذي يدفع الثمن مرة أخرى. لقد ظل هذا الشعب على مدى تاريخه ألعوبة للمصالح المختلفة وخاصة منها الاسرائيلية منذ سنة 1967.

 

وزعم دحلان بأن " إسرائيل لا تنوي القضاء على حركة حماس لأنها في حاجة الى منظمة مثل حماس حتى تحول دون قيام دولة فلسطينية، فإسرائيل تريد الحصول على شروط أفضل للهدنة", قائلاً للصحيفة بالحرف الواحد "أما إذا سألتني عن موقفي الشخصي فأنا سعيد جدا بهذه الضربة العسكرية الاسرائيلية ضد حماس".

ومن جانبه،  أكد رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض أن تصريحات حماس بشأن إدارة معبر رفح من شأنها تعزيز الانقسام الفلسطيني ، داعيًا إلى تطبيق المبادرة المصرية لوقف العدوان على غزة لليوم السابع عشر على التوالي والذي اسفر عن استشهاد 905 شهداء، منهم 280 طفلا و98 سيدة و97 كهلا.

 

وأضاف فياض في مؤتمر صحفي :" لايمكن إختزال القضية الفلسطينية في مسألة إدارة معبر ، رغم أهمية هذا المعبر ، فلماذا يتم الحديث عن مشاركة في إدارة معبر بينما المطروح أشمل".

 

وأشاد رئيس الوزراء الفلسطيني بالمبادرة المصرية مؤكدًا إنها تستجيب للمصالح الوطنية الفلسطينية ، داعيا حركة حماس إلى قبولها دون وضع شروط تعرقل التوصل لاتفاق وهو ما يؤدي إلى مزيد من الفرقة.

 

وقال فياض :" عندما نتحدث عن شراكة في السلطة الفلسطينية فهذا أمر مقبول ، ولكن من غير المقبول الشراكة على السلطة الفلسطينية ، فالسلطة الفلسطينية هي البيت الجامع لكافة الشعب".

 

ودعا فياض إلى "عدم حجب الأنظار عن الهم الكبير أمام الشعب الفلسطيني وهو التخلص من العدوان الاسرائيلي وإقامة دولة مستقرة". وكالات

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :

مقهور19-01-2009

انسان تافه و مريض نفسياً و عميل صهيوني امريكي و مع الأسف ان بعض الأنظمة العربية تدعمه و تحتوية كان من المفروض اعدامه لسرقته قوت شعبه المحتل المحاصر و مصادرة امواله (المسروقة).
رد على التعليق
capcha
: كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها .

ابو منصور13-01-2009

تعليق على سعادة دحلان عنوان التعليق: من مأمنه يؤتى الحذر هذا الذي يحسب نفسه مدير مخابرات سابق لدولة عظمى ، ما هو الا ناطق باسم سادته في واشنطن وتل ابيب . الغريب ان هذا المدعو دحلان ، لا يذكر شيئا عن الضحايا المدنيين من مئات الاطفال والنساء ، وكأن جميع الضحايا من افراد حماس فقط !
رد على التعليق
capcha
: كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها .

عجيب12-01-2009

انا مش عارف مين مسوي معاه مقابلة لأنو معروف بإتجاهه وأهدافه ويجب علينا ان نقف كلنا وقفت الدعم لأهلنا في غزةوالآن ليس من المفروض بأن يصرح أحد مثل هذه التصريحات وأنا بعتقادي هو لا زعلان على قيام دولة ولا هامه الشعب الفلسطيني هو زعلان على المنصب لربما موعود بـــه وأستثماراته إ
رد على التعليق
capcha
: كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها .
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.