اعتصام في النقابات يحرق البضائع الاسرائيلية والامريكية ويطالب بتشديد المقاطعة الاقتصادية

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2009-01-18
1153
اعتصام في النقابات يحرق البضائع الاسرائيلية والامريكية ويطالب بتشديد المقاطعة الاقتصادية

 

احرق معتصمون امس امام ساحة مجمع النقابات المهنية صناديق لسلع وبضائع امريكية واسرائيلية.

 

وطالب المشاركون في الاعتصام الذي نظمه الملتقى الوطني للنقابات المهنية واحزاب المعارضة الشعب الاردني مقاطعة مطاعم الوجبات السريعة الامريكية المنتشرة في عمان والمدن الرئيسية.

 

وأكد رئيس الملتقى نقيب المهندسين الزراعيين عبد الهادي الفلاحات ان المطالبات الشعبية اجمعت على قطع العلاقات مع دولة العدو. وهو ما اشار اليه النائب حمزة منصور في كلمة له امام المعتصمين.

 

وفي ساحة الاعتصام الذي وقفت فيه سيارتا إسعاف ستقدمهما نقابة المهندسين لاهالي غزة وزعت النقابات المهنية دليلا لأبرز الشركات الاستهلاكية الداعمة للعدو الصهيوني  وعلى رأسها سجائر مارلبورو, وكوكاكولا, ونوكيا, وبيرغر كينغ, وماكدونالدز, ونستلة, وإيستي لودر ولوريال وأريكسون وموتورولا وجنرال اليكتريك وفيلبس ومايكروسوفت وآي بي أم وإنتل ودانون.

 

وكانت شركة فيليب موريس منتجة سجائر مالبورو وعدة اصناف من السجائر ساهمت في تمويل حزب ميريتس ورعت مؤتمر الحرية عام 1996 الذي منح فيه رئيس الكيان الاسرائيلي الاسبق إتسحاق رابين جائزة الحرية القومية.

 

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.