مهرجان سان سيباستيان السينمائي يكرم غلين كلو

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2011-09-19
1240
مهرجان سان سيباستيان السينمائي يكرم غلين كلو

 النجمة السينمائية والمغنية والممثلة المسرحية الأمريكية غلين كلوز التي إشتهرت  من خلال الشريط السينمائي "فتال أتراكشن"، والحائزة على ثلاث جوائز توني، وأربع جوائز إيمي، وإثنتان غولدن غلوب، والمرشحة لخمس مرات لجوائز الأوسكار، آخرها كان عام 1989 عن فيلمها "علاقات خطيرة"، تم تكريمها يوم الأحد الماضي في الدورة 59 لمهرجان سان سيباستيان السينمائي الدولي، الذي يقام ما بين الفترة 16 و24 سبتمبر الجاري في إسبانيا، بمنحها أول جائزة على مسيرتها الفنية الحافلة. وقام بتسليم جائزة "دونوستيا" الى الممثلة البالغة "64" عاماً، السينمائي الكولومبي رودريغو غارسيا الذي إضطلع بمهمة إخراج فيلمها الأخير "ألبرت نوبس"، كانت قدمته كعمل مسرحي في عام 1982، و شارك رسمياً في المهرجان، ولكن خارج المسابقة. وقد صفق الجمهور طويلاً للممثلة التي ظهرت في المهرجان بكامل إناقتها وأنوثتها، والعائدة الى سان سيباستيان بعد غياب دام 20 عاماً.
وتحدث رودريغو غارسيا عن عشق بطلة فيلم " دالميشنس 101" لعملها ومستوى الكمال الذي بلغته في أدوارها السينمائية والمسرحية، على مدى مسيرتها الطويلة الحافلة بأضخم الأعمال الفنية. ويؤكد الإبن الأكبر للكاتب غابريل غارسيا ماركيز على أن كلوز ترى في كل مشروع سينمائي جديد، كما لو كان الفيلم الأول لها، وتتعامل معه بتواضع شديد، بحثاً عما يضيف الى خبرتها، تجارب لم يسبق أن خاضتها. وفي شريطها الفيلمي الجديد كانت من المعجبات بالممثلين، من الشباب، الذين رافقوها أثناء تصوير الفيلم.
وتجاوباً مع ما تحدث عنه رودريغو غارسيا، أضافت غلين كلوز، التي تتمنى أن يتم ترشيحها لجوائز الأوسكار القادمة عن فيلمها الجديد "ألبرت نوبس"، قائلة بأن السينما هي نتيجة تضامن العديد من الجهود والعاملين في الطاقم الفني لأي عمل سينمائي، مثل الذين يقفون خلف كاميرات التصوير والكوافير والمكياج. وأشارت الى ضرورة أن تسود المحبة والعلاقات الجيدة بين الناس، لأن الكراهية لها قوة تدميرية هائلة.
وبمنح "جائزة دونوستيا" الى غلين كلوز، يضاف إسمها الى لائحة النجوم الذين حصلوا على هذا التكريم خلال الدورات السابقة لمهرجان سان سيباستيان السينمائي الدولي، مثل روبرت ميتشوم، وويليام دافو، وأنتوني هوبكنز، وبيت ديفز، وأنتونيو بانديراس، وجوليا روبرتس التي إستلمت الجائزة المذكورة في العام الماضي، وغيرهم.
ولدت غلين كلوز في 19 آذار / مارس 1947، بغرينتش، كونتيكت. وبدأت العمل المسرحي في عام 1974، ووقفت على خشبة المسرح في برودواي لتقديم العديد من الأعمال المسرحية، بينما ظهر أول فيلم سينمائي لها في عام 1982،. لكن شهرتها إنطلقت بتجسيد شخصية المرأة  التي تعاني من أمراض نفسية في  دورها البارز في الشريط السينمائي "فتال أتراكشن" في عام 1987، وكذلك في فيلم "علاقات خطيرة" عام 1988. وتميل كلوز الى تقديم الأدوار الصعبة والمتميزة، لأنها تضيف خبرات وتجارب جديدة الى شخصيتها كممثلة، حسب قولها. 

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.