تباطؤ التداول في بورصة عمان بانتظار افصاح الشركات

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2009-01-20
1049
تباطؤ التداول في بورصة عمان بانتظار افصاح الشركات

تباطأ التداول في بورصة عمان امس على وقع غياب السيولة النقدية وانتظار الافصاح عن القوائم المالية للشركات عن السنة المالية .2008

 وبات التداول الإجمالي بحدود 29 مليون دينار وانخفض المؤشر القياسي الى 2751 نقطة بنسبة 0.73 بالمئة.
 
وعلل مدير عام شركة سلوان للاستثمارات المالية محمد ابو قلبين تراجع السوق والمؤشر العام بسبب ضغوط كبيرة تولدت نتيجة غياب الافصاحات والسيولة النقدية.
 
واكد ان المستثمرين يترقبون نتائج الشركات بفارغ الصبر للتوقعات السلبية حول تراجع الارباح التي بنوها بسبب الأزمة المالية العالمية خصوصا فيما يتعلق بالبنوك والشركات المالية.
 
وأظهرت شركة حديد الأردن خسارة مالية مقدارها 9.5 مليون دينار قبل مخصص ضريبة الدخل والاحتياطات والمخصصات عن السنة المالية 2008 تقرر إطفاؤها من علاوة الإصدار البالغة 14 مليون دينار.
 
كما قرر مجلس الادارة توزيع ما نسبته 7 بالمئة على مساهمي الشركة من رصيد علاوة الاصدار تعادل حوالي 2.450 مليون دينار.
 
واغلق سهم الشركة على ارتفاع بنسبة 5 بالمئة بعد افصاح الشركة عن خسائرها التي جاءت اقل من المتوقع.
 
من جهة اخرى, حققت الشركة العربية لصناعة المبيدات والادوية البيطرية ارباحا بعد اقتطاع الضريبة والمخصصات بلغت 1.2 مليون دينار للعام 2008 مقابل مليوني دينار للعام الماضي .2007
 
وبلغ حجم التداول الإجمالي حوالي 29.1 مليون دينار وعدد الأسهم المتداولة 15.1 مليون سهم تم تنفيذها من خلال 10592 عقدا.
 
واحتل القطاع المالي المرتبة الأولى من حيث حجم التداول بنسبة 4ر74 بالمئة ثم جاء في المرتبة الثانية قطاع الصناعة بنسبة 1ر14 بالمئة وأخيرا جاء قطاع الخدمات بنسبة 5ر11 بالمئة.
 
أما عن مستويات الأسعار, فقد انخفض الرقم القياسي المرجح بالأسهم الحرة المتاحة للتداول إلى 2751 نقطة مقارنة مع إغلاق اليوم السابق والبالغ 2772 نقطة بانخفاض نسبته 0.73 بالمئة.
 
 أما الرقم القياسي العام لأسعار الأسهم المرجح بالقيمة السوقية فقد انخفض إغلاق هذا اليوم إلى 6038 نقطة مقارنة مع إغلاق اليوم السابق والبالغ 6137 نقطة بانخفاض نسبته 1.62 بالمئة.
 
وبمقارنة أسعار الإغلاق للشركات المتداولة اسهمها والبالغ عددها 172 شركة مع اغلاقاتها السابقة تبين أن 59 شركة أظهرت ارتفاعا في أسعار أسهمها بينما انخفضت اسعار اسهم 93 شركة استقرت أسعار أسهم 20 شركة اخرى.
 
وشكلت الشركات الخمس الأكبر من حيث حجم التداول ما نسبته 45.5 بالمئة من حجم التداول الإجمالي حيث بلغ حجم تداول التجمعات الاستثمارية المتخصصة 5.7 مليون دينار والبنك العربي 2.1 مليون دينار وبنك المال الأردني 1.9 مليون دينار والتجمعات لخدمات التغذية والإسكان 1.8 مليون دينار وحديد الأردن 1.7 مليون دينار.
 
وبالنسبة للشركات الخمس الأكثر ارتفاعا في أسعار أسهمها فهي العربية للمشاريع الاستثمارية وكهرباء محافظة اربد والمتوسط والخليج للتأمين-الأردن والاتحاد للصناعات المتطورة والشامخة للاستثمارات العقارية والمالية.
 
أما الشركات الخمس الأكثر انخفاضا في أسعار أسهمها فهي القرية للصناعات الغذائية والزيوت النباتية والشرق الأوسط للصناعات الدوائية والكيماوية والمستلزمات الطبية والعربية الدولية للتعليم والاستثمار وإنجاز للتنمية والمشاريع المتعددة وتطوير العقارات.
 
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.