أخوان الأردن يخفضون صوتهم بإنتظار مكاسب لقاء الخصاونة.. والمسيرة فشلت

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2012-01-07
986
أخوان الأردن يخفضون صوتهم بإنتظار مكاسب لقاء الخصاونة.. والمسيرة فشلت

  قيادات في حركة الأخوان المسلمين الأردنيين قد حملوا بعضهم البعض مسؤولية الفشل الذريع لمسيرة اليوم الجمعة، إذ أن التعليمات الليلية السرية التي تم الكشف عنها، وتضمنت بأوامر بإرجاء أي خطط أو خطوات للصدام، قد أسهمت في فشل مسيرة الجمعة، كون جميع الإستعدادات التي أتخذت في وقت سابق كانت قد ركزت على مواجهة فوضى وإضطرابات، وهو ما لم يحصل بعد أن عزف الآلاف من الأردنيين عن المشاركة في مظاهرات غير سلمية، إذ أن الحراك الشعبي الأردني هو الوحيد عربيا حتى الآن الذي خلا تماما من الدماء وإزهاق الأرواح.
ووفقا لمعلومات  فإن قيادات إسلامية كانت قد أمرت قيادات الصف الثاني بتخفيض نغمة الصوت والإحتجاج في مسيرة اليوم الى أدنى مستوى ممكن، لتمكين رئيس الوزراء عون الخصاونة من العمل على تلبية مطالبهم بدون ضجيج سياسي، إذ أن الخصاونة وقف بقوة خلف إعادة جمعية المركز الإسلامي الى الأخوان المسلمين، فيما تضغط أوساط حكومية لتمرير قانون إنتخاب عصري ومتفق عليه مع القيادات الإسلامية لضمان مشاركتهم في الإنتخابات المقبلة، على أن يحل البرلمان في اليوم التالي لفض الدورة العادية البرلمانية الحالية في الأول من إبريل المقبل، فيما تجرى الإنتخابات المبكرة في الثلث الأخير من شهر نوفمبر المقبل، على أن تجري الإنتخابات البلدية قبل هذا الموعد المقترح بشهرين.

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.