انهيار الشارع المحاذي لمسجد عجلون من الجهة الشمالية وانفجار خط الصرف الصحي وتعطل الاتصالات الهاتفية

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2009-01-24
1105
انهيار الشارع المحاذي لمسجد عجلون من الجهة الشمالية وانفجار خط الصرف الصحي وتعطل الاتصالات الهاتفية

اتخذت الأجهزة الرسمية في عجلون إجراءات احترازية للحفاظ على محيط مسجد عجلون والمحال المجاورة له جراء الأنهيار الذي حدث في الشارع المحاذي للمسجد من الجهة الشمالية وانفجار خط الصرف الصحي وتعطل شبكة الاتصالات.

 
فقد اشار محافظ عجلون أن الانهيار وصل تقريبا الى نهاية الشارع المحاذي الى المحال التجارية من الجهة الشمالية الغربية دون اي تاثير عليها مبينا انه تم الزام المتعهد وبالتنسيق مع ادارة المياه الى عمل وصلة لخط الصرف الصحي في المنطقة الغربية من المسجد لضمان عدم تسرب المياه العادمه الى محيط المسجد.
 
واضاف انه سيتم وبالتنسيق مع الاشغال العامة الى تنزيل منسوب الشارع الذي حدث فيه الانهيار ليصار الى تبادل واضح للرؤيا من الجهتين الشرقية والغربية, لافتا الى انه تم امهال المتعهد الذي ينفذ العمل 48 ساعة لعمل صبة نظافة في المنطقة التي تم حفرها شمال المسجد للبدء بانشاء جدار استنادي قادر على تحمل الضغط وحركة المركبات والمواطنين.
 
من جانبه اوضح مدير ادارة مياه عجلون انه تم على مدار ليلة امس الاول وامس انجاز خط بديل للصرف الصحي الذي انفجر بسبب الانهيار من الجهة الغربية للمسجد, مبينا انه تم شفط المياه العادمة التي تسربت من خط الصرف الصحي الذي انفجر وسيصار الى اتخاذ اجراءات احترازية لمنع تسرب هذه المياه الى مجرى نبع عين القنطرة التي لا تغذي مدينة عجلون, مبينا ان تم الزام المقاول بحفر خط الصرف الصحي الجديد الذي تم الانتهاء منه امس.
 
وقال رئيس بلدية عجلون الكبرى ممدوح الزغول ان الاشغال العامة طرحت عطاء لوضع اشارة ضوئية وسط المدينة مكان المجسم الموجود حاليا ما يساعد على تحسين الواقع المروري وسط المدينة ويعطي مساحات اكبر لمحيط المسجد.
 
ويذكر أن الحفريات في محيط المسجد قد بدات منذ اكثر من اربعة اشهر وتم اجراء تغييرات على مخططات المسجد ما ادى الى تاخر العمل ليحدث ما حدث.
 
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.