رسالتين من النائب العبادي إلى رئيسي مجلس الوزراء والنواب التركيين

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2009-02-01
1380
رسالتين من النائب العبادي إلى رئيسي مجلس الوزراء والنواب التركيين

وجه النائب ممدوح العبادي رئيس لجنه الصداقة البرلمانية الأردنية التركية في مجلس النواب الأردني رسالتين الاولى الى رئيس مجلس النواب التركي و الثانية الى رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان ، اعرب فيهما عن اعتزازه الكبير بموقف رئيس الوزراء التركي وتثمينه لمواقفه الانسانية والسياسية النبيلة والتي عكست انحياز تركيا وشعبها العظيم الى جانب الحق الفلسطيني الذي يواجه القوة والغطرسة الاسرائيلية.

وأضاف العبادي في رسالة سلمها الى السفير التركي في عمان " ان خطاب رئيس الوزراء السيد اردوغان امام مجلسكم الموقر في الاول من شهر يناير الماضي، ثم في مواجهة رئيس دوله إسرائيل شيمون بيريز في منتدى دافوس الاقتصادي يؤكد عظمه تركيا وشعبها، ويؤكد انحيازها لمنطق الحق والعدل "...
وتاليا نص الرسالة الموجهة الى رئيس الوزراء التركي :
 
دوله رئيس الوزراء في جمهوريه تركيا الشقيقة
السيد رجب طيب اردوغان الأكرم ,,,
 
فأننا في لجنه الصداقة البرلمانية الأردنية التركية ننظر باهتمام كبير وبتثمين لا حدود له مواقفكم الإنسانية الشجاعة والنبيلة التي تعبر عن انحيازكم المطلق للحق العربي الفلسطيني في مواجهه الباطل والقوه الإسرائيلية والتي نطقتم بها في أكثر من مناسبة وانتم تدينون باسم الإنسانية والحق الإنساني جرائم دوله إسرائيل ضد قطاع غزه في العدوان الإسرائيلي الأخير الذي طال الأطفال والنساء والشيوخ .
 
لقد عبرتم في مواقفكم المتتالية عن صوت الحق المطلق الذي تمثله تركيا الشقيقة وشعبها العظيم مما منحنا نحن البرلمانيين الأردنيين الذين نمثل شعبنا الأردني، الشعور بالفخر تجاه مواقفكم التي كان اخرها موقفكم الشجاع والنبيل تجاه رئيس دوله العدو الإسرائيلي شيمون بيريز في منتدى دافوس والذي لاقى منا ومن الشعب الأردني كامل التثمين والاعتزاز لنجاحكم في وضع النقاط على الحروف تجاه العنجهيه الإسرائيلية التي ذهب بيريز فيها لجرائم القتل والإبادة الجماعية التي ارتكبتها قوات بلاده بحق المدنين العزل .
 
دوله الرئيس رجب طيب اردوغان ,,,
اننا في جمعيه الصداقة البرلمانية الأردنية التركية نثمن عاليا مواقفكم الشجاعة والنبيلة ، وباسم شعبنا الأردني الآبي وما نمثله من شعبنا نحيي مواقفكم الإنسانية والسياسية الشجاعة تجاه شعبنا العربي الفلسطيني ، وتجاه قضايا امتنا العربية والإسلامية، مما يعزز من وشائج القربى والتاريخ بيننا وبين الجمهورية التركية الشقيقة ، وشعبها العظيم الذي آزر بقوه منقطعة النظير قضيه شعبنا الفلسطيني وصموده ومقاومته للعدوان الإسرائيلي على قطاع غزه .
 
دولة الرئيس ,,,
ان مواقفكم النبيلة تستحق منا كل الدعم والتقدير والإسناد وأننا ننظر لمواقفكم النبيلة بكامل الاحترام والتقدير والثناء ، فقد كانت جزءا من مساهمات تركيا الشقيقة بقيادتكم الكبيرة في تعزيز صمود الأشقاء في قطاع غزه ، كما إنكم بمواقفكم تلك قد ساهمتم بحد لا يوصف في وضع القضية الفلسطينية امام أنظار العالم اجمع ، وكشفتم زيف الادعاءات الإسرائيلية التي تبر جرائم القتل باسم القوه على حساب الحق الفلسطيني والعربي .
فلكم منا خالص التقدير والاحترام ,,,
أما الرسالى الى رئيس مجلس النواب فقد جاء فيها :
 
رئيس مجلس النواب في جمهوريه تركيا الشقيقة الأكرم
 
تحية طيبة وبعد,,,
 
فأننا في لجنه الصداقة البرلمانية الأردنية التركية في مجلس النواب الأردني نثمن عاليا وباعتزاز كبير موقف رئيس وزراء تركيا الشقيقة السيد رجب طيب اردوغان على مواقفه الإنسانية والسياسية النبيلة تجاه قضايانا العربية والإسلامية وفي مقدمتها القضية الفلسطينية والتي عبر السيد اردوغان بكل وضوح عن انحياز تركيا وشعبها العظيم الى جانب الحق الفلسطيني الذي يواجه القوه والغطرسة الإسرائيلية .
 
السيد رئيس مجلس النواب التركي الأكرم ..
أننا في مجلس النواب الأردني وما نمثله من أبناء شعبانا الأردني ننظر وباعتزاز لموقف بلدكم الشقيق ومواقف حكومتكم المتمثلة برئيس الوزراء السيد رجب طيب اردوغان تجاه ما تعرض له الأهل والأشقاء في قطاع غزه من جرائم أباده إنسانيه هزت مشاعر العالم اجمع، ولقد ابت تركيا الشقيقة وشعبها الا الانحياز الى أصحاب الحق من ابنا الشعب الفلسطيني في مواجهة القتلة ومجرمي الحرب من قاده إسرائيل .
 
السيد الرئيس,,,
ان خطاب رئيس الوزراء السيد اردوغان امام مجلسكم الموقر في الاول من شهر يناير الماضي، ثم في مواجهة رئيس دوله إسرائيل شيمون بيريز في منتدى دافوس الاقتصادي يؤكد عظمه تركيا وشعبها، ويؤكد انحيازها لمنطق الحق والعدل، وانحيازها المحترم لتاريخ ولمستقبلها الذي لم ولن ينقطع ابداً عن علاقات التاريخ والجغرافيا لشعوبنا المسلمة.
 
اننا نوجه لكم ولبلدكم الشقيق باسم لجنه الصداقة البرلمانية الأردنية التركية وباسم شعبنا كل التحية والاعتزاز ، ولرئيس الوزراء السيد رجب طيب اردوغان كل الامتنان والتقدير ، متمنين لبلدكم الشقيق كل التقدم والازدهار والمنعة ....
 
وتقبلوا منا خالص المودة والاحترام,,,
 
رئيس لجنه الصداقة البرلمانية الأردنية التركية
مجلس النواب الأردني
النائب الدكتور ممدوح العبادي
عمان / 1/2/2009
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.