انفلات الاسعار والمواطن هو الضحية

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2009-01-04
1208
انفلات الاسعار والمواطن هو الضحية

ان موضوع الاسعار اصح بؤرة الاهتمام لدى رب الاسرة حيث ان الاسعار  تتفاوت بشكل كبير بين تاجر واخر وبين «مول» او سوق تجاري وقد يقفز  السعر احيانا بين الطرفين بطريقة لافتة مما يضع رب الاسرة او المشتري في حيرة فالسلعة واحدة،  والماركة واحدة وتاريخ الانتاج واحدا ولكن الفرق في السعر هائل.  وعلى الرغم من هبوط النفط ثماني مرات متتالية الا ان الاسعار رغم الفوارق ما زالت مرتفعة  مع انها هبطت في بلاد المنشأ.  اننا نطالب وزارة الصناعة والتجارة الى وضع آليات لتوحيد الاسعار ووضع هامش للربح فان المواطن لم يعد يحتمل هذا التمايز  والاحتكارالذي يدفع فاتورته المواطن الغلبان.

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :

سعاد06-01-2009

حسبنا الله ونعم الوكيل
رد على التعليق
capcha
: كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها .
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.