الموت يعاجل هيثم قبيل فرحته بالنجاح في «التوجيهي»

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2009-02-09
1080
الموت يعاجل هيثم قبيل فرحته بالنجاح في «التوجيهي»

لم تكتمل فرحة عائلة هيثم سالم الشريدة بنجاحه في الثانوية العامة وحصوله على معدل %70 في الفرع العلمي بعد أن قضى نحبه يوم الثلاثاء الماضي قبل اعلان نتائج التوجيهي بـ48 ساعة اثر اختناقه بغاز "الكيزر".

 ويقول والد هيثم في حديثه لـ"الدستور" انه لحظة وصوله إلى منزله في المزار الشمالي بعد انتهاء عمله قام بالسؤال والاستفسار عن ابنه البكر هيثم وتم اعلامه بانه ذهب للاستحمام ، وقام وقتها بالحديث مع هيثم للتاكد من تهوية الحمام جيدا وفتحه للشبابيك نظرا لوجود كيزر الغاز داخل الحمام حيث كان ذلك الحوار الاخير مع ابنه قبل أن يودع الحياة.
 
ويتابع... بعد تاكده من تهوية هيثم للحمام عاد مجددا إلى تناول وجبة الغذاء وبعد مرور ربع ساعة على حواره الاخير مع ابنه انتابه شعور غريب وقتها لتاخر خروج هيثم من الاستحمام وقام على الفور بالذهاب لسؤال ابنه عن سبب تاخره... فلم يتمكن الاب من سماع صوت الابن مرة اخرى دون أن يجد اجابة على استفساراته واضطر إلى خلع باب الحمام لمعرفة مصير هيثم وماذا حدث معه وتم نقله إلى المستشفى حيث بين تقرير الطب الشرعي أن اسباب الوفاة تعود إلى اختناقه بالغاز اثناء استحمامه في ظل عدم كفاية الاكسجين.
 
وزاد والده أن هيثم بدا بالتحضير والاستعداد للفصل الدراسي الثاني وكان مطمئنا لنتيجته وبحسب تقديراته وحساباته كان يحدث والدته انه سيحصل على معدل فوق %70 حيث بدات حينها بالاستفسار عن كلف الدراسة داخل وخارج الاردن.
  
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.