مفتي مصر: إذا أردنا ضرب إسرائيل بالحذاء وجب علينا أولا أن يكون لدينا حذاء

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2009-02-09
1144
مفتي مصر: إذا أردنا ضرب إسرائيل بالحذاء وجب علينا أولا أن يكون لدينا حذاء

علق مفتي مصر الدكتور علي جمعة الحكم الشرعي في العمليات التفجيرية التي تنفذها المقاومة داخل إسرائيل على موقف كل جهة من إسرائيل، وإذا ما كانت تعترف بها كدولة أو تعتبرها عصابات احتلال، معتبرا أن هذا يحدد بالتالي إذا ما كان منفذو هذه العمليات "منتحرين" أم "شهداء".

وقال د. جمعة: إن "المقاومين الفلسطينيين الذين يفجرون أنفسهم في أماكن إسرائيلية يتوقف كونهم شهداء أو منتحرين وفقا للنظرة إلى إسرائيل.. هل هي دولة أم عصابات احتلال؟ فإذا كانت النظرة إلى إسرائيل على كونها دولة وتعقد معها اتفاقيات أو مبادرات، وهو ما يمثله الموقف المصري والسعودي وحركة (التحرير الوطني الفلسطيني) فتح، إذن فالمقاومون منتحرون لأن قتل المدنيين حرام".
"أما إذا كانت النظرة إلى إسرائيل على كونها عصابات احتلال وعدم الاعتراف بها كدولة مثل موقف (حركة المقاومة الإسلامية) حماس منها، فعندئذ يكون المقاومون شهداء؛ لأن تحرير الأرض واجب وكذلك الجهاد والكفاح المسلح الذي نصت عليه اتفاقيات جنيف الأربع"، بحسب ما نقلته جريدة "الدستور" المصرية اليوم السبت عن د. جمعة.
وأضاف مفتي مصر خلال ندوة في نادي "سبورتنج" بمدينة الإسكندرية مساء أول أمس الخميس موضحا أن: "الأمر (العمليات التفجيرية داخل إسرائيل) يتوقف كونه حلالا أو حراما واعتبار المقاومين شهداء أو منتحرين وفقا للنظرة إلى إسرائيل، أي أنه حلال لدى حماس وحرام في مصر والسعودية وفتح".
وأشار إلى أن الدول التي تعترف بإسرائيل كدولة تقول إنها تتبنى هذا الموقف لمصلحة القضية الفلسطينية، وحتى لا تظهر أمام العالم بمظهر الدول الإرهابية، كما أن لحماس مبرراتها باعتبار إسرائيل عصابات احتلال يجوز ضربها في العمق.
وعقبت سيدة من الحضور على حديث المفتي قائلة: "هو العالم عملنا إيه لما اعترفنا بإسرائيل دولة؟".
فرد عليها: "إذا كنت عايزة تضربي الإسرائيليين بالجزمة لازم الأول يكون في رجلينا جزمة"، في إشارة منه إلى ضرورة امتلاك القوة أولا لردع إسرائيل.
وشن د. جمعة هجوما عنيفا على إسرائيل على خلفية عدوانها الأخير على قطاع غزة، مطالبا بمحاكمة قادتها، ومؤكدا أن "النازية لم ترتكب في حق الإسرائيليين ما ارتكبه الإسرائيليون في حق الفلسطينيين واستخدامهم أسلحة فتاكة خلال الحرب" التي دامت 22 يوما على غزة، موقعة أزيد من 1400 شهيد و5400 جريح نصفهم تقريبا من النساء والأطفال.
  
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.