الزهار يؤكد على النصر وتخوف إسرائيلي من حزب الله

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2009-01-05
1273
الزهار يؤكد على النصر وتخوف إسرائيلي من حزب الله

 

اكد القيادي البارز في حركة حماس في غزة محمود الزهار الاثنين ان الحركة ستحقق "النصر" على اسرائيل.

وقال الزهار في كلمة بثها تلفزيون الاقصى التابع لحماس، في اول ظهور له منذ بدأت اسرائيل هجومها على القطاع في 27 كانون الاول/ديسمبر، "النصر آت (..) باذن الله".

واكد الزهار "نحن لن نفرط في حقوق شعبنا في تحقيق اهدافه حتى تحرير فلسطين، كل فلسطين".

واشار الزهار الى استعداد الحركة للحديث "في كل ما في مصلحة شعبنا" ولكن بعد وقف العملية العسكرية ورفع الحصار.

وقال "قفوا العدوان اسحبوا قواتكم وارفعوا الحصار، نحن جاهزون في الحديث في كل مما فيه مصلحة شعبنا".

ووجه الزهار تحية الى كتائب عز الدين القسام والفصائل الاخرى "الذين ضربوا اروع الامثلة في المواجهة مع جيش ظن العالم انه لن يقهر وستقهرونه باذن الله".

واضاف ان "الالام اليوم تحقق الامال غدا (.. ) العدو اليوم من خلال هذا العدوان قد كتب مستقبله بيده وشرع للعالم وسائل زوال هذه الدولة المؤقتة".

وتابع ان الاسرائيليين "شرعوا قتل اولادهم يوم قتلوا اولادنا في فلسطين وشرعوا لنا هدم كنسهم ومدارسهم يوم ضربوا مساجدنا ومدارسنا".

رئيس الموساد: حزب الله قد يهاجم اسرائيل 

حذر رئيس الموساد (جهاز الاستخبارات الاسرائيلي) عموس يادلين من امكانية شن حزب الله اللبناني هجوما عند الحدود الاسرائيلية اللبنانية، على ما ذكرت اذاعة الجيش الاسرائيلي الاثنين.

وقال يادلين وفق ما نقلت الاذاعة ان حزب الله قد يتذرع بالهجوم العسكري الذي تشنه اسرائيل منذ 27 كانون الاول/ديسمبر على قطاع غزة ضد حركة حماس لفتح "جبهة ثانية".

واستدعت اسرائيل عشرات الالاف من جنود الاحتياط وقالت الاذاعة انهم قد يرسلون للدفاع عن حدود البلاد الشمالية في حال شن حزب الله هجوما على الدولة العبرية.

واضاف المصدر ان عددا من كبار المسؤولين العسكريين الاسرائيليين استبعدوا امكانية قيام حزب الله بعمل استفزازي مباشر، لكنهم اعتبروا ان المنظمات المسلحة الفلسطينية في لبنان قد تتحرك.

وقال وزير الدفاع ايهود باراك امام لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والذي بثت اقواله مباشرة عبر الاذاعة العامة "انظارنا متجهة الى شمال اسرائيل ونحن جاهزون لمواجهة اي تطور".

 

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.