"فضيحة" ..وفاة الطفل عز الدين جراء تناوله وجبه فاسدة من فندق الهوليدي ان بالبحر الميت

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2014-10-15
2655

 وفي طفل لا يتجاوز عمره الأربع سنوات جراء إصابته بحالة تسمم مع عائلته داخل فندق الهوليدي ان البحر الميت وتؤكد المعلومات الواردة  بأن الطفل المتوفي كان يقضي عطلته مع "ذويه" وعائلته قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة جراء تناوله وجبة عشاء فاسدة قادمة من مطبخ الفندق الأمر الذي أدى إلى إصابة كافة أفراد العائلة المكونة من الأب والأم وطفلة صغيرة لا يتجاوز عمرها الـ (7) سنوات .

 

و العائلة أصيبت بحالة إسهال وتقيؤ المرافقة لأعراض التسمم مما استدعى لنقلهم بالحال إلى إحدى المستشفيات الحكومية حيث تأخر وصول الإسعاف لأكثر من ساعة وعند وصول الجميع إلى المستشفى اعتذر الأطباء المناوبون عن إجراء أي شيء لهم باعتبار ان العائلة "مصابة" بحالة تسمم والمستشفى لا يملك الإمكانيات لإجراء عمليات غسيل معدة ومن ثم تم نقل "الجميع" من المستشفى الحكومي بمرافقة طبيب الفندق إلى عمان بواسطة سيارة خاصة حيث توفي الطفل ويدعى "عز الدين علاء الغويري" قبل وصوله إلى المشفى متأثراً بحالة التسمم .

 

وكان ذات الفندق قد شهد وفاة طفله مدرسية غرقت في بركة الفندق دون أن يتم إنقاذها لعدم وجود "منقذ" ولعدم توفر سيارة إسعاف أو طبيب مناوب مما يطرح تساؤلاً عن تجاوزات ومخالفات الفندق

البلد

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :

ياسر محمد15-04-2015

هذه مسخرة!!!!
رد على التعليق
capcha
: كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها .

محمد15-04-2015

"وكان ذات الفندق قد شهد وفاة طفله مدرسية غرقت في بركة الفندق دون أن يتم إنقاذها لعدم وجود "منقذ" ولعدم توفر سيارة إسعاف أو طبيب مناوب مما يطرح تساؤلاً عن تجاوزات ومخالفات الفندقnnالبلد" هذه مسخرة!!!!!n
رد على التعليق
capcha
: كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها .

محمد15-04-2015

"وكان ذات الفندق قد شهد وفاة طفله مدرسية غرقت في بركة الفندق دون أن يتم إنقاذها لعدم وجود "منقذ" ولعدم توفر سيارة إسعاف أو طبيب مناوب مما يطرح تساؤلاً عن تجاوزات ومخالفات الفندقnnالبلد" هذه مسخرة!!!!!n
رد على التعليق
capcha
: كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها .

اردني15-10-2014

هناك جهتين يتحملون المسؤليه الاولى الحكومه لعدم وجود مستشفى مجهز في منطقه سياحيه هامه و هذا ما عانته قريبه لي عندما نزلت في احدى الفنادق في منطقه البحر الميت قبل شهور قريبه. الجهه الاخرى هيه الفنادق التي لا يوجد لديها سيارات اسعاف لانها لا تريد تحمل المصاريف أو المسؤوليه.
رد على التعليق
capcha
: كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها .
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.