العمل الإسلامي : سنتوجه بشكوى للقضاء ضد إغلاق مقرنا بإربد

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2017-09-25
1061
العمل الإسلامي : سنتوجه بشكوى للقضاء ضد إغلاق مقرنا بإربد

 استنكر حزب جبهة العمل الإسلامي قيام محافظ اربد رضوان العتوم بتسليم مبنى المجمع الإسلامي في إربد لجمعية الاخوان المسلمين المرخصة، والتي قامت بتغيير أقفال المبنى الذي يضم فرع حزب جبهة العمل الإسلامي في إربد رغم وجود عقد إيجار قانوني لمقر الفرع.

وأشار نائب أمين عام الحزب المهندس نعيم الخصاونة إلى قيام محافظ اربد بتسليم مبنى المجمع الإسلامي في إربد لجمعية الاخوان المسلمين المرخصة حديثا رغم وجود مقر حزب جبهة العمل الإسلامي في المبنى الذي يضم أيضا مقر لجماعة الإخوان المسلمين والذي تم تشميعه بالشمع الأحمر لوجود قضية متنازع عليها في القضاء.

واعتبر الخصاونة في تصريح لـ"السبيل" أن ما أقدم عليه المحافظ يعد سابقة خطيرة واعتداءً صارخًا على القضاء وانحيازًا لأحد الأطراف المتنازعة في القضية التي لا تزال منظرة في المحاكم، مشيراً إلى أن الحزب سيتقدم بشكوى لدى القضاء حول ما جرى من تغيير القفل لباب المبنى الذي بضم مقر فرع الحزب المستاجر وفق عقد قانوني.

وأضاف الخصاونة أنه "بعد أن غادر نائب محافظ اربد مقر الحزب في اربد السبت الماضي دون الوصول إلى أي اتفاق مع قيادات الحزب التي كانت معتصمة في المقر لساعة متأخرة من الليل وفي اليوم التالي حاول مدير الحزب فتح الباب الرئيسي للمجمع ليفاجأ يتغيير قفل الباب قبل أن يقوم بفتحه، ليفاجأ لاحقا بحضور رجال أمن لمقر الحزب وأبلغوه بانه هناك شكوى مرفوعة ضد الحزب لمحاولتهم اقتحام المقر، علمًا بأنهم أصحاب المقر الأصليين ولديهم عقد إيجار قانوني حسب الأصول".

وكان نائب محافظ اربد أبلغ قيادات حزب جبهة العمل الاسلامي بقرار تشميع مقر الحزب في المجمع الإسلامي مطالبًا كافة الأطراف باللجوء إلى القضاء لحل النزاع.

حول المقر، فيما أكدت قيادة الحزب لنائب المحافظ أن الحزب ليس طرفا في النزاع القائم مع جمعية الاخوان المرخصة حديثا وجماعة الإخوان المسلمين وأنه حزب مرخص وفق القانون، وأنها لن تسلم مقر الفرع إلا بموجب قرار قضائي.

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.