• نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب و تلفون 0799545577

هذه أوّل دولة عربية احتفلت بـ "عيد الأم".. والسبب "أرملة"!

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2019-03-22
590
هذه أوّل دولة عربية احتفلت بـ

 يحتفل العديد من المواطنين في لبنان والعديد من الدول العربية، بعيد الأم، في تاريخ 21 آذار من كل عام، وتلقى هذه المناسبة اهتماماً واسعاً، وكان لافتاً في هذا العيد قيام متصفح "غوغل"، بتغيير واجهة الصفحة الرئيسية له، برسوم متحركة لطائر يسير خلفه أطفاله احتفالاً بالمناسبة.
ما هو أصل "عيد الأم"؟

يعود هذا العيد لخمسينيات القرن الماضي، وكان أوّل من اقترحها الصحفي الراحل، علي أمين، أحد مؤسسي مؤسسة "أخبار اليوم" الصحفية المصرية، وذلك في مقال نشره في عموده الشهير "فكرة"، جاء فيه "لماذا لا نتفق على يوم من أيام السنة نطلق عليه «يوم الأم» ونجعله عيدا قوميا في بلادنا وبلاد الشرق.

جاء اقتراح علي أمين، بناء على زيارة أرملة له في مكتبه، قصت عليه قصتها وكيف أنها ترمَّلت وأولادها صغار، ولم تتزوج، وكرست حياتها من أجل أولادها، وظلت ترعاهم حتى تخرجوا في الجامعة وتزوجوا واستقلوا بحياتهم وانصرفوا عنها تمامًا.
قوبل اقتراح الأخوين أمين بردود فعل واسعة وترحيب من جانب القراء، واقترح البعض أن يخصص أسبوعا للأم وليس مجرد يوم واحد، بينما رفض آخرون الفكرة بحجة أن كل أيام السنة للأم وليس يومًا واحدًا فقط.

وبعدها تقرر أن يكون يوم 21 مارس ليكون عيدًا للأم، وهو أول أيام فصل الربيع؛ ليكون رمزًا للتفتح والصفاء والمشاعر الجميلة.

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.