• نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب و تلفون 0799545577

القبض على 22 مروجا للمخدرات وحائزا للسلاح

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2019-07-16
508
القبض على 22 مروجا للمخدرات وحائزا للسلاح

  نفذت الفرق الخاصة في إدارتي مكافحة المخدرات والبحث الجنائي حملتين أمنيتين في لواء ناعور ولواء الرصيفة والقت خلالهما القبض على ١٧ شخصا من المطلوبين ومروجي المواد المخدرة، وضبطت مجموعة من الاسلحة النارية والمواد المخدرة بحوزة اخرين القي القبض عليهم في قضايا اخرى.

قال الناطق الاعلامي باسم مديرية الامن العام العام ان الفرق الخاصة في ادارتي مكافحة المخدرات والبحث الجنائي نفذتا صباح هذا اليوم حملة امنية خاصة للبحث عن الاشخاص المطلوبين ومروجين المواد المخدرة في لواء ناعور جنوب العاصمة دوهم خلالها عدد من المنازل واماكن تواجد اولئك الاشخاص ، حيث اسفرت الحملة عن القاء القبض على ٦ اشخاص وضبط بحوزتهم كميات من المواد المخدرة وتبين ان اربعة منهم بحقهم طلبات امنية مختلفة .

وكانت الفرق الخاصة في الادارتين قد نفذتا امس حملة امنية خاصة في لواء الرصيفة لمتابعة والقاء القبض على عدد من الاشخاص المطلوبين والمشبوهين بجيازة وترويج المواد المخدرة حيث القي القبض خلال الحملة على ١١ شخصا من حائزي ومتعاطي المواد المخدرة، احدهم من جنسية عربية وضبط بحوزتهم كميات متفرقة من المواد المخدرة وضبط بحوزة احدهم سلاح ناري .

وفي سياق متصل تمكنت كوادر ادارة مكافحة المخدرات من القاء القبض على مروج للمواد المخدرة في محافظة المفرق / منطقة الزعتري وضبط بحوزته ٤ الاف حبة مخدرة وسلاح ناري ،كما والقي القبض على شخص اخر في ذات المحافظة وبحوزته سلاح ناري وكمية من الحبوب المخدرة.

وفي محافظة الزرقاء تمكنت احدى دوريات النجدة وبعد الاشتباه باحدى المركبات وايقافها من القاء القبض على شخصين كانا بداخلها بعد العثور على كفين من مادة الحشيش المخدرة وكمية من الحبوب المخدرة داخل المركبة، فيما دوهم منزل احد المروجين في محافظة اربد / مخيم الحصن حيث القي القبض عليه وضبط بحوزته كف من مادة الحشيش المخدرة.

وبوشرت التحقيقات مع كافة المقبوض عليهم تمهيدا لاحالتهم لمحكمة امن الدولة.

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.