• نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب و تلفون 0799545577

مخاوف من اصطدام كويكب بالأرض في سبتمبر!

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2019-07-18
562
مخاوف من اصطدام كويكب بالأرض في سبتمبر!

  قالت وكالة الفضاء الأوروبية (ESA) إن الكويكب الذي يُتوقع أن تكون لديه فرصة ضئيلة للتصادم يوما ما مع الأرض، سيمر بسلام عندما يحقق اقترابا وشيكا من كوكبنا في 9 سبتمبر.

واستبعدت ESA تأثير كويكب 2006 QV89 على الأرض هذا العام، كما وجدت أن أي آثار محتملة في المستقبل غير مرجحة على الإطلاق.

وللمرة الأولى، لم يصل العلماء إلى هذه التوقعات عن طريق تقييم مكان الكويكب، ولكن تبعا لدراسة الموقع الذي لا يوجد فيه.

وفي حين أن هذا الأمر قد يبدو مزعجا، استبعدت ESA تأثير الكويكب على الأرض في 9 سبتمبر، عن طريق 'عدم الكشف'، بعد تحديد الموقع الذي سيصل إليه إذا كان في مسار التصادم، ولم تُكتشف (لحسن الحظ) أي علامة لـ 2006 QV89.

وباستخدام التلسكوب الكبير جدا التابع للمرصد الجنوبي الأوروبي في تشيلي، حدد العلماء المنطقة الدقيقة للكويكب، في حال كان سيصطدم بالأرض. وحتى لو بلغ حجمه أصغر من المتوقع، تقول وكالة الفضاء الأوروبية إن الجسم الفضائي سيظهر كبقعة مشرقة في السماء، إذا كان يتحرك في مسار تصادمي مع الأرض.

وحددت الحسابات الأولية فرص التأثير في 9 سبتمبر بمعدل 1 فقط من 7 آلاف احتمال، وفقا لـ ESA. ولكنها تقول الآن إنها استبعدت ذلك تماما.

ويُقدر أن عرض الكويكب 2006 QV89 يتراوح بين 20 و50 مترا، وتتبعه العلماء مدة 10 أيام منذ اكتشافه عام 2006، قبل اختفائه عن الأنظار.

وما يزال يتعين على العلماء أخذ المزيد من القياسات، لتحديد أي مخاطر في المستقبل. ونظرا لعدم معرفة موقع الكويكب بالضبط، كان على فريق العلماء أن يبحث عن موقعه المحتمل إن كان يمثل خطرا على كوكبنا.

وخلصت وكالة الفضاء الأوروبية إلى أنه من خلال مراقبة مساحة صغيرة من السماء، توجد فرصة هامة لاستبعاد أي خطر بحدوث تأثير غير مباشر، حتى من دون رصد الكويكب بالفعل.

ديلي ميل

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.