• نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب و تلفون 0799545577

استخدام الجوال بكثرة.. وهل حقّاً يسبب الصداع؟

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2021-01-14
623
استخدام الجوال بكثرة.. وهل حقّاً يسبب الصداع؟

 تنتشر الوسائل التكنولوجية بشكل كبير في الحياة اليومية، وأصبح الإنسان لا يمكنه العيش من دون هاتفه المحمول. بالرغم من خطورته على الصحة.

 
هل كثرة استخدام الجوال يسبب صداع؟
 
حذرت دراسة طبية جرت في معهد All India للعلوم الطبية من استخدام الهواتف الذكية من قبل الذين يعانون من الصداع والصداع النصفي المنتظم. وبالنسبة للدراسة التي نشرت في مجلة “جورنال” لطب الأعصاب السريري. حدد الباحثون 400 شخصاً في الهند مصابون بحالة صداع أولية. والتي تشمل الصداع النصفي وصداع التوتر وأنواع الصداع الأخرى.
 
وقد توصلت الدراسة الى ما يثير القلق، لأن إستخدام الهواتف الذكية ينمو بسرعة ويرتبط بعدد من الأعراض، رغم أن الصداع هو الأكثر شيوعاً. وفقاً لما جاء في موقع “عائلتي”.
 
نصائح لاستخدام الجوال
 
تقليل عدد ساعات التعرض للهاتف المحمول
 
عدم استخدامه قبل النوم مباشرة بساعة أو ساعتين لتجنب الصداع أو إرهاق العينين
 
التعرض للجوال لفترات متقطعة
 
عدم التعرض لإضاءة الهاتف في الظلام لأنها تعد مؤذية للعين والمخ
 
يجب أن تكون المسافة بين العين والهاتف المحمول 60 سم
 
وأخيراً، إن إضاءة الهاتف مضرّة لقرنية العين وتؤثر على الرؤية، ولذلك من المفضل تقليل وقت استخدام الجوال خاصة في الليل.
 
كما إن استخدام الهاتف لفترات طويلة بالليل يؤثر بشكل سلبي على النوم، وقد يسبب ذلك بداية أعراض مرض السكري والسمنة وأمراض القلب.
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.