أول معرض لبوب ديلان في نيويورك

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2011-09-24
1047
أول معرض لبوب ديلان في نيويورك

 يقيم الفنان ومؤلف الأغاني الأمريكي بوب ديلان في نيويورك معرضاً للوحاته ورسومه تحت عنوان "سلسلة آسيا"، التي أنجزها خلال جولاته ورحلاته التي قام بها الى القارة الآسيوية. وهي المرة الأولى التي يعرض المغني الأشهر في الموسيقى الشعبية الأمريكية في نيويورك لوحاته ورسومه البالغة 18 عملاً فنياً، في غاليري "جاجوسيان"، ما بين 20 سبتمبر الجاري و22 إكتوبر القادم.
وقال بيان صدر عن الغاليري الذي يحتضن مشاهدات ويوميات ديلان الفنية خلال رحلاته الى اليابان، والصين، وفيتنام، وكوريا: "تتسم لوحات ديلان بأن لها ذات الهدف الثوري الذي تسير عليه موسيقاه الإسطورية". وتشكل الشوارع، والعمران، والناس، ومشاهد الأماكن في الدول الآسيوية التي رافقت جولات الفنان الغنائية الكثيرة، والتي تتعدى الأربعة عقود، المحور الأساسي للوحات ورسوم "المراقب الحاد"، كما أطلق عليه غاليري "جاجوسيا".
وينطلق صاحب أغنية "بلونغ إن ذي ويند" في لوحاته ورسومه من مشاهدات حقيقية وتجارب حياتية عايشها يوماً بيوم، بحيث تبدو جديدة وغامضة ونابضة بالحياة.
ومجموعة لوحات ورسوم هذا المعرض هي أقرب الى رؤية يومية لتجوال ديلان في القارة الآسيوية. حيث يكون من المستطاع العثور على صور تعكس خصائص تلك الثقافة، كما هو الحال في "ماي منغ"، و"كوكفايت"، و"ذي بريدج"، بينما تكشف الأعمال الأخرى عن شخصيات وأماكن محددة، مثل "الأفيون"، و"لا بيليا كاسكيد".
ورغم ان بوب ديلان الحاصل على جائزة بوليتزر عام 2008، يمارس الرسم منذ أعوام الستينات، وهي الفترة التي تحول فيها الى أبرز من حمل راية الأغنية الإحتجاجية، إلاّ أنه بدأ عرض أعماله الفنية قبل أربع سنوات، عندما إفتتح معرضه "سلسلة الفراغات المرسومة" في ألمانيا. وبعد ذلك بعام إحتضن متحف "ستاتينس" بكوبنهاغن أعمال ديلان الفنية، تحت عنوان "سلسلة البرازيل"، التي تركز على هذا البلد الأمريكي اللاتيني، ويمكن مشاهدتها في متحف الدانمارك حتى الآن. 
يعد بوب ديلان أحد أبرز الرموز الثقافية في القرن العشرين. وقد أصدر على مدى الأربعة عقود الأخيرة 45 البوماً غنائياً، وكتب كلمات أكثر من 500 أغنية، مثل "أول ألونغ ذي ووجتاور"، و"نوكنغ أون هيفنز دور"، و"هوريكان"، وغيرها الكثير. وبلغت نسبة مبيعات ألبوماته الغنائية أكثر من 110 مليون نسخة في جميع أنحاء العالم. وقدم أغنياته أكثر 300 من المغنين والفرق الموسيقية، كما هو الحال مع ديوك إلينغتون، ورولنغ ستونز، وغانز آند روسز، وستيفي ووندر. وعلى الرغم من أن بوب ديلان عُرف بصفة مطرب ومؤلف أغانٍ، فقد مارس الإخراج السينمائي والتمثيل، وتقديم البرامج الإذاعية. وقد تحولت مذكراته "كرونيكلز": الجزء الأول، التي صدرت في عام 2004 الى الكتاب الأكثر مبيعاً عالمياً، وتربع لأكثر من 19 إسبوعاً قائمة أفضل الكتب لصحيفة النيويورك تايمز. 

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.