الاردنية للطيران و"رحلة العذاب".. والبطاينة يوضح

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2014-08-09
3736
الاردنية للطيران و

 تطرقت وسائل اعلام خلال الايام القليلة الماضية الى معاناة ركاب رحلة الطيران من الأردن إلى أنتاليا ورجوعا لأرض الوطن والتي وصفوها بانها كانت رحلة العذاب التي عانى منها عدد من الأردنيين نهاية شهر تموز الماضي.


المسافرون اعتقدوا أن رحلتهم ستكون سلسة كون جميع حجوزات الطيران وتذاكر الذهاب والإياب تمت على أكمل وجه، إلا أن الشركة الأردنية للطيران المسؤولة عن توفير الرحلات للعديد من المكاتب السياحية لم تكن على قدر المسؤولية.

الرحلة الأكثر قلقا للمسافرين والتي كانت نهاية تموز الماضي، و تحديدا بتاريخ (27- 31/7) تسببت بها 'الأردنية للطيران' عندما تفاجأ المسافرون بأن أسماءهم غير مثبتة على لائحة المغادرين.

وإضافة إلى تأخير ساعة كاملة أثناء رحلة المغادرة، واجه المسافرون الذين قرروا العودة إلى الأردن بحسب الموعد المحدد ما هو أمرّ أثناء رحلة الغياب حيث تم اصطحابهم إلى المطار قبل 4 ساعات من موعد الرحلة، ليتبين لاحقا أن أسماء مشتركي الدرجة الخاصة “VIP” وحدها المثبتة على قائمة الرحلة المغادرة.

اللافت أن تذاكر الرحلات محجوزة بصورة صحيحة، إذا لماذا تسببت الأردنية للطيران بهذا الخلل الكبير؟ وكيف لشركة مثلها وهي التي تعتبر المسؤول الأول عن رحلات الطيران، أن تجهل أي تأخير يطرأ على رحلات الطائرات؟؟

وبعد ساعتين من التداول والتشاور بين المعنيين بالرحلة في تركيا والأردن وسط تبادل الإتهامات، تم إرسال أحد الموظفين المرافقين إلى المطار مرة أخرى، ليتبين حينها أنه ليس لديهم أي علم بطائرتهم المتأخرة.

وعقب 3 ساعات إضافية من الإنتظار المضني تم نقل المسافرين إلى طائرة أخرى، مبررين هذا التأخير بأن طائرة الرحلة قد تعطلت نتيجة تهريب الوقود بالجو مما اضطرهم إلى العودة لأدراجهم.

المسافرون تساءلوا، من يتحمل المسؤولية عقب كل هذه المعاناة خاصة وأنه لم يرافقهم أحد لتأمينهم بالرحلة الخاصة مع العلم بأن الموظفة المسؤولة عن إعطائهم الـ 'boarding pass' لا تتكلم سوى اللغة التركية، أضف إلى ذلك التأخير بعد الإقلاع في مطار دلمان لمدة 50 دقيقة دون توفير حتى كأس ماء بارد للمسافرين، وكذلك الحال نسبة للوجبات 'السيئة' التي تم توزيعها على ركاب الطائرة رغم علمهم بأن رحلة العودة تستغرق 4 ساعات'.

ردا على مااثارته بعض وسائل الاعلام حول الرحلات السياحية التي تنظمها مكاتب السياحة والسفر للاردنيين الى العديد من الدول وعدم التزام الكثير من هذه المكاتب بالشروط المتفق عليها مع المشتركين بالرحلات,
قال المستشار للشؤون الاعلامية والبرلمانيه في وزارة السياحة والاثار زياد البطاينه ان وزارة السياحة والاثار قد اشترطت على مكاتب السياحة والسفر إبلاغها قبل خمسة عشر يوما على الأقل من بدء تنفيذ برامج الرحلات السياحية التي ينظمها المكتب بنسخة من البرنامج مبينا كل مايلزم مع التعهد بالإلتزام بما جاء بالبرنامج المعلن تحت طائلة مصادرة الكفالة المنصوص عليها في هذا النظام أو أي جزء منها وإلزام الجهه المنفذه بأية مطالبات تنشأ عن مخالفتها لتلك البرامج، وعلى ان يتضمن البرنامج ما يلي


- تاريخ إبتداء الرحلة والمناطق المشمولة بها.
- وسيلة النقل المعدة للسائحين واماكن الانطلاق والعودة ومواعيدها.
- أسماء المنشآت الفندقية ودرجات تصنفيها.
- الخدمات المشمولة في الرحلة وأسعارها بالتفصيل.
- شروط الحجز وشروط إلغاء الرحلة.
- نموذج العقد الخطي بين المكتب والمسافرين.

واضاف أنه وفقا لنظام مكاتب وشركات السياحة والسفر نافذ المفعول رقم (11) لسنة 2005 الصادر بموجب قانون السياحة رقم (20) لسنة 1988 فإن الوزارة قد اشترطت على مكاتب وشركات السياحة والسفر التي تقوم بتنظيم رحلات صادرة إيداع كفالة بنكية لدى الوزارة بقيمة مائة ألف دينار مخصصة لتعويص المسافرين الافراد عن أي ضرر قد يتعرضون له نتيجة إخلال المكتب بإلتزاماته تجاه عملائه.
علاوة ان الوزارة قد حرصت على تحديد إلتزامات مكاتب وشركات السياحة والسفر تجاه عملائها بموجب أسس تم إصدارها بناء على تنسيب لجنة السياحة وتم تعميمها على كافة مكاتب وشركات السياحة والسفر لتنظيم الحجز والإلغاء للرحلات السياحية إلى الخارج والإلتزامات المترتبة على كل من مكاتب السياحة والسفر والمشاركين في هذه الرحلات.


مبينا أن الوزارة تقوم بالتعامل مع الشكاوي التي ترد اليها بجدية تامة وتحرص على دراستها بشكل مستفيض وتقوم بعد ذلك بمخاطبة مكتب السياحة والسفر المستهدف بالشكوى وابلاغه بمضمون الشكوى للاجابه على ماجاء بالشكوى ليصار الى عرضها والوثائق المرفقة المعززة لها مع اجابه المكتب على لجنة خاصة في الوزارة تسمى 'لجنة الشكاوي تضم في عضويتها مختصين من الفعاليات السياحية والموظفين المعنيين في الوزارة والمستشار القانوني والشرطة السياحية,
حيث يتم الخروج بنتيجة حيال الشكوى تتضمن مدى أحقيتها ومقدار التعويض المترتب على المكتب في حال ثبت وجود إخلال من قبله, تمهيدا لعرضها على لجنة السياحة في الوزارة للموافقة على تنسيب لجنة الشكاوي.
واو دان اشير هنا الى ان هناك مبالغه في حجم الشكاوي التي تتلقاها الوزارة بهذا الصدد بحق مكاتب السياحة والمشار اليه بالخبر الصحفي, علاوة علىان المعلومات التي ترد الى الوزارة تفيد بأن المكاتب تلتزم في الغالب تجاه عملائها.
مدرجا اسس الحجز والالغاء المشار اليها أعلاه.
ولفت المستشار البطاينه الى أسس تنظيم الحجز والإلغاء للرحلات السياحية إلى الخارج والالتزامات المترتبةعلى مكاتب السياحة والسفر والمشاركين في هذه الرحلات

أن يلتزم المكتب باطلاع المشارك على كافة تفاصيل البرنامج وما يشمله من رحلات ووجبات طعام ونوعيتها وإذا كان البرنامج يغطي رسوم دخول للمواقع السياحية والأثرية أم لا ؟ وأي خدمات أخرى يشملها البرنامج كما على المكتب أن يوضح أي برامج اختيارية غير مشمولة بالسعر ويلتزم المكتب بتوقيع المشارك على نسخة باستلامه لشروط الحجز والإلغاء للرحلات السياحية والاطلاع عليها وفي حال عدم قيامه بذلك يعتبر المكتب مخلا اتجاه أي شكوى ترد بحقه وتحت طائلة إعادة كامل قيمة الرحلة.
1. في حال عدم اكتمال العدد المطلوب للرحلة يحق للشركة إلغائها على أن يتم إبلاغ المشاركين عن الإلغاء قبل (3 أيام في الأيام العادية و 7 أيام في أوقات الأعياد والمناسبات) من موعد انطلاق الرحلة وعلى المكتب إعادة ما دفعه المسافر كاملا بما في ذلك المصاريف التي تكبدها بخصوص الرحلة وفي حال خالف المكتب ذلك يلتزم بالإضافة إلى إعادة ما دفعه المسافر إلى تعويضه برحلة بديلة مجانية ولنفس مدة الرحلة الملغاة وبالتنسيق مع المشارك فيما يتعلق بموعد هذه الرحلة.
2. إن المكتب مسؤول عن التأخير الذي يطرأ على مواعيد إقلاع الطائرات العارضة داخل الأردن وبلد المقصد ويتم التعامل مع حالات التأخير وحسب توجيه اللجنة المشكلة لدراسة هذا الموضوع.
3. في حال تأخير موعد إقلاع الرحلات السياحية لأكثر من ساعتين للرحلات البرية وثلاث ساعات للرحلات البحرية عن الموعد المعلن عنه في البرنامج يتحمل المكتب المنظم للرحلة تعويض المسافرين لقاء هذا التأخير وبالنسب التالية :
أ‌- بنسبة 10% من قيمة الرحلة عن كل ساعة تأخير إذا زاد ثمن الرحلة عن 100 دينار.
ب‌- بنسبة 15% عن كل ساعة تأخير إذا كانت أكثر من 50 دينار وأقل من 100 دينار
ت‌- بنسبة 20% عن كل ساعة تأخير إذا كانت أقل من 50 دينار.

4. إن ليلة الإقامة المعلنة في البرنامج هي ليلة المبيت الفعلي للمشارك في الفندق في بلد المقصد ولا يعتبر وقت السفر ضمن ليالي إقامة.
5. لا يحق للمشارك المطالبة بأي تعويض من المكتب ويتحمل كامل المسؤولية في حالة تأخره عن المواعيد المثبتة في البرنامج والمبلغة مسبقا له من قبل المكتب ( المغادرة ، العودة ، الرحلات الاختيارية ، وجبات الطعام ) .
6. يلتزم المكتب باستخدام وسيلة النقل المتفق عليها بالبرنامج ويلتزم بالإعلان عن اسم الشركة الناقلة برا وبحرا وجوا.
لافتا الى إن المكتب غير مسؤول عن إعادة المشارك من أية جهة حدودية داخل وخارج المملكة لذايتم الاستفسار من المكتب مع مراعاة ما يلي:
- التأكد من صلاحية جواز السفر بحيث يكون صالحا لمدة (6) أشهر على الأقل مع ضرورة إضافة أسماء الأطفال المشاركين في الرحلة باللغة الإنجليزية مع صورة شخصية على جوازات سفر ذويهم.
- التأكد من وجود الرقم الوطني على جواز السفر للسائح الأردني
- إحضار التصاريح اللازمة إذا لزم الأمر من الدوائر المختصة للموافقة على السفر.
- الحصول على موافقة وزارة المالية ' الجمارك الأردنية' للأشخاص الذين ختم على جوازاتهم إدخال سياراتهم إلى داخل الأردن
- يجب إحضار براءة ذمة من إدارة الأجانب والحدود / مديرية الأمن العام لغير الأردنيين إذا لزم الأمر.
- التأكد من عدم وجود أي مانع للحصول على التأشيرة قبل توقيع العقد.
- حصول المسافر على التأشيرة السياحية للبلد المنوي السفر إليه لا يعني بالضرورة السماح له بدخولها.
- التأكد من عدم وجود أختام أو ملصقات لدول ترفضها الدولة المنوي السفر إليها
مؤكدا على ضرورة أن يلتزم المكتب بأخذ موافقة المشاركين المسبقة والخطية وبما لا يتعارض مع نص الفقرة (2) من هذه الأسس على أي تغييرات تطرأ على برنامج الرحلة السياحية المعد مسبقا وبعكس ذلك يتحمل المكتب كامل المسؤولية بخصوص الإخلال بالبرنامج.
10. أن يدفع المشارك عند الحجز (50%) من قيمة الرحلة على أن يسدد المبلغ المتبقي قبل (4) أيام من موعد الرحلة في الأيام العادية و (8) أيام من موعد الرحلة في أيام الأعياد والمناسبات.
11. في حال إلغاء الحجز من قبل المشارك يتحمل المشارك ومهما كانت الدواعي والأسباب :
أ- 25% من قيمة الرحلة كاملة إذا تم الإلغاء قبل (15) يوم من تاريخ السفر
ب- 50% من قيمة الرحلة كاملة إذا تم الإلغاء قبل (10) أيام من تاريخ السفر
ت- 100% من قيمة الرحلة كاملة إذا تم الإلغاء خلال (3) أيام من تاريخ السفر
ج- ويجوز للمشترك تحويل الحجز إلى شخص آخر بموافقة المكتب الخطية
شريطة أن يتم تزويد المشارك والوزارة بما يثبت أن المكتب قد قام فعلا بدفع مبالغ لقاء هذا الإلغاء وبخلاف ذلك يلتزم المكتب بإعادة كامل المبلغ المدفوع من قبل المشارك.
12. في حال تغيير الفندق في بلد المقصد خلال الرحلة يلتزم المكتب باستبدال الفندق بفندق بديل بمستوى تصنيف أعلى من تصنيف الفندق المتفق عليه وبنفس المنطقة وفي حال تعذر ذلك يلتزم المكتب بتأمين فندق بنفس مستوى الفندق المذكور في البرنامج من حيث درجة التصنيف والموقع داخل المدينة والمرافق التابعة له والمزايا التي يتمتع بها مع تعويض المشارك بنسبة 25% من قيمة البرنامج باستثناء كلفة وسيلة النقل بالإضافة إلى تعويضه عن الفرق بين المنشأتين حسب ما تقره وزارة السياحة.
13. .إن الغرف الثلاثية في معظم الفنادق هي غرفة مزدوجه يضاف إليها سرير إضافي وليس أساسي
14. على المكتب تأمين ........... ( دليل سياحي – مرافق – بدون ) لمجموعاته السياحية في بلد المقصد يتولى عملية الإشراف على تنفيذ البرنامج والشرح لهم عن المواقع السياحية والأثرية المشمولة بالبرنامج ، وفي حال الإخلال المكتب بعدم توفير هذه الخدمة يتم تعويض المشارك بنسبة 10% من ثمن الرحلة
15. أن المكتب غير مسؤول نهائيا عن أي حادث مهما كان نوعه أو أي مرض يتعرض له المشارك أثناء رحلته وينصح المشارك بعمل بوليصة تأمين خلال فترة رحلته بالطريقة التي يراها مناسبة.
16. إن المكتب غير مسؤول عن فقدان أو تلف أمتعة أو جوازات السفر أو بطاقة صعود الطائرة الخاصة بالمشارك.
17. يحق للمشارك اللجوء للقضاء بالمطالبة بأي عطل مادي أو معنوي لحق به ضمن البرنامج المعلن عنه جراء عدم التزام المكتب .
18. إن الأسعار المعلن عنها للرحلات السياحية والمذكورة هي أسعار شاملة لكافة أنواع الخدمات ولا يحق للمكتب تقاضي أية مبالغ إضافية تحت أي مسمى آخر ( بدل خدمات ، إكراميات ، تسهيلات الخ .... )
19. إن الأسماء المذكورة أفي النموذج هم مشاركون في الرحلة ويكونوا ملزمين بهذا العقد وأن الشخص الذي ناب عنهم بالتوقيع على هذا العقد ودفع عنهم تكاليف الرحلة يتحمل كامل المسؤولية أمامهم وأمام المكتب
21. يحتفظ المكتب بحق إلغاء الرحلة في أي وقت يشاء بسبب الكوارث الطبيعية أو الأحداث السياسية وللمشترك مطلق الحرية في استرداد المبلغ المدفوع بالكامل أو نقل حجزه لرحلة تالية بشروط الرحلة الجديدة.
22. في حال عدم التزام المكتب بتنفيذ البرنامج السياحي المتفق عليه مسبقا فعلى المشارك مراجعة المكتب المعني خلال ثلاثة أيام من تاريخ عودته ، وفي حال لم يستجب المكتب لطلبه فعليه مراجعة وزارة السياحة والآثار لتقديم شكوى خطية ( طباعة) خلال أسبوعين من تاريخ عودته.
23. في حال تقرر إعادة المبلغ ثمن الرحلة المتفق عليها المدفوع من أي مشارك فعلى المكتب الالتزام بإعادة هذا المبلغ فورا وفي حال تعذر ذلك يمنح المكتب مهلة ثلاثة أيام كحد أقصى.كما ان هناك صورة عن التعهد

تعهد
أتعهد أنا ....... مالك مكتب ........ للسياحة والسفر
الفئة أن لا يتضمن إعلاني في الصحف المحلية عن برامجي السياحية لعام 2008 أي نوع من التغرير أو التضليل أو المنافسة غير الشريفة وعبارات مغررة تسئ للآخرين وليس لها علاقة بالخدمات المشمولة بالبرنامج وعليه أوقع
الاسم :
الرقم الوطني :
التوقيع :

وقال البطاينه لابد ان اشير الى ان ابواب الوزارة مفتوحه لكل استفسار او شكوى حيث تعامل بمنتهى الجديه

 

رم

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.